استشهاد شاب برصاص الاحتلال شرق رام الله

استشهد شابٌ فلسطيني ظهر اليوم الجمعة، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي على المدخل الغربي لبلدة سلواد شرق مدينة رام الله بالضفة الغربية المحتلة.

وذكرت مصادر محلية أن الشهيد هو الشاب إياد زكريا حامد يبلغ من العمر 38 عاماً.

وزعمت قوات الاحتلال أن الشاب حامد أطلق النار تجاه البرج العسكري على مدخل بلدة سلواد قبل أن يطلق الجنود عليه النار.

ووفقاً لشهود عيان فإن الشاب أصيب بجراح بينما كان داخل سيارته الخاصة، حين أطلق عليه جنود الاحتلال النار بالقرب من المدخل الغربي لبلدة سلواد.



سوشالجي ( ما يكتبه المُتابعون )

شارك الآن

أضف إهداء