اكتشاف وسيلة للتعامل مع السمنة المستعصية

أكد علماء من جامعة كولومبيا أنهم استطاعوا التوصل إلى حلول قد تساعد في حالات السمنة التي تسببها بعض الأمراض “المستعصية” بالنسبة للعلماء في وقتنا الحالي.

ووفقا للعلماء “يعاني الكثير من الناس في وقتنا الحالي من أعراض السمنة المفرطة، وهذه السمنة قد يكون سببها النهم الزائد لدى بعض الأشخاص، وقد تتعلق بخلل هرموني أو مرض (كمتلازمة  برادر ويلي) التي يتسبب بها خلل جيني معين”.

وأشار العلماء إلى أن “متلازمة  برادر ويلي” تعد أحد أهم أسباب انتشار السمنة التي تنجم عن حلات مرضية. فهذه المتلازمة هي عبارة عن مرض وراثي سببه اضطراب جيني نادر حيث يتم حذف أو عدم ترجمة سبع جينات على الكروموسوم 15 من الكروموسوم الأبوي أو ما يطلق عليه العلماء اسم “الحذف الجزئي للكروموسوم”. وهذا الخلل يتسبب بنقص في التوتر العضلي عند الإنسان بالإضافة إلى قصر القامة وشعور مزمن بالجوع يؤدي إلى سمنة مفرطة.

وأضاف العلماء أنهم وخلال أبحاثهم حول تلك الملازمة قاموا بأخذ عينات من الدم والجلد لأشخاص أصحاء وأشخاص مصابين بتلك المتلازمة، وبعد إجراء التحليل تبين أن الأشخاص المصابين بمتلازمة برادر ويلي تفتقد أجسامهم لبروتين معين يدعى NHLH2، ولو تم تعويض هذا الهرمون في أجسام المرضى لكان من الممكن القضاء على أعراض تلك المتلازمة وبالتالي التخلص من السمنة المفرطة التي تسببها.



سوشالجي ( ما يكتبه المُتابعون )

شارك الآن

أضف إهداء