جيش الاحتلال يتبع أساليب ترهيب جديدة خلال اقتحامه منازل الفلسطينيين

قالت صحيفة هأرتس بان جيش الاحتلال اصبح يتبع سياسة  متشددة بما يتعلق بمداهمة منازل الفلسطينيين في الضفة الغربية.

 ووفقا لصحيفة هأرتس، فإن قوات الجيش والمستعربين يقومون في ساعات الفجر تقريبا الساعة الثالثة فجرا  بتفجير باب المنزل الذين يريدون اقتحامه، دون اشعار مسبق لسكان المنزل الذين يكونون نائمين،  ولا يقتصر الامر على ترهيب سكان تلك المنازل، بل يقوم الجنود ايضا بمصادرة  ما يعثرون عليه من اموال حتى حلوق النساء الذهبية واجهزة الحواسيب  والتلفزيونات،  كما يصادرون كل شيئ له ثمن مالي.

و أوضحت الصحيفة أن كل هذه الاجراءات تأتي في اطار ما يسميه الجيش “محاربة الارهاب”.

و لفتت الصحيفة الى أنه في ليلة الثلاثاء والاربعاء الماضي اقتحمت قوات كبيرة  منزل يعود لعائلة ابو الهيجاء في جنين،  وتم مصادرة تلفزيونين وميكرويف، وجهاز لتسخين المياه،  وعشر دروع خشبية  مصنوعه من شجر الزيتون،  كما صادروا اربع ساعات يد و قلادتين ذهب  وحلق نسائي،  وجهازي حاسوب  و20 جهاز هاتف خلوي  و6 اجهزة  ايباد،  وسيارة من نوع سيات  موديل 2013

وقد قام الجنود بمداهمة المنزل الثالثة فجرا  بعد تفجيرهم لباب المنزل،  وااقتحموا المنزل واهله في ثبات عميق،  وبقوا داخل المنزل لمدة ساعتين  كما في نفس الوقت كانت قوة اخرى تقتحم منزل آخر في جنين.



سوشالجي ( ما يكتبه المُتابعون )

شارك الآن

أضف إهداء