مهرجان صهيوني للخمور على مقبرة إسلامية في القدس

تستعدّ شركات إسرائيلية وبدعم من بلدية الاحتلال في القدس المحتلة، لتنظيم مهرجان للخمور على مقبرة “مأمن الله” الإسلامية التاريخية، مساء اليوم الأربعاء، ويستمر حتى يوم غد الخميس.

المهرجان الذي تشارك فيه كبرى المطاعم والبارات الإسرائيلية، بحملات تخفيض على الأسعار، سيعرض نحو 120 نوعًا من الخمور على مدار يومين، بحيث يحتسي المشاركون الخمور، فيما تقام حفلات موسيقية صاخبة لفرق محلية وعالمية، تستمر إلى ما بعد منتصف الليل.

ووصفت هيئة علماء ودعاة القدس في بيان لها، هذا المهرجان، بأنه “عمل شنيع وقمة في تدني أخلاق القوم، وتنكبهم لكل ما هو إنساني، وعمل يخالف ما جاء في الكتب السماوية كافة جملة وتفصيلا، وأن الأديان جميعها تحرّم شرب الخمر”، مطالبةً بالعدول عن إقامة المهرجان المذكور.

وكان الاحتلال فرض سيطرته على المقبرة، وحوّل أجزاء كبيرة منها إلى ما يسمى “حديقة الاستقلال”، كما استولى على معظم مساحتها في انتهاك لحرمة أموات المسلمين في المقبرة.



سوشالجي ( ما يكتبه المُتابعون )

شارك الآن

أضف إهداء