وفاة الممثل المصري أحمد راتب إثر أزمة قلبية مُفاجِئة

خيم الحزن على الوسط الفني المصري خلال الفترة الأخير بوفاة مجموعة من الفنانين، واليوم انتقل الفنان المصري أحمد راتب إلى بارئه عن عمر يناهز 67 سنة، قبل ساعات من صباح اليوم الأربعاء بعد تعرضه لأزمة قلبية حادة بدون سابق إنذار، نقل على إثرها لإحدى المستشفيات الخاصة بمنطقة 6 أكتوبر بالقاهرة. ولم يتمكن الأطباء من إسعافه حيث فارق الحياة بعد ساعة من وصوله إلى المستشفى.

وكان الفنان الراحل أحمد راتب يتمتع بصحة جيدة في الأيام الأخيرة ولا يشكو من أي مرض، وكان مستمرا في تصوير أعماله كمسلسل “الجماعة” ومسلسل “الأب الروحي”، قبل أن يفاجئه الموت صباح اليوم، ولم تحدد أسرته بعد موعد الدفن، نظرا لصدمتهم بخبر وفاته.

يذكر أن الفنان أحمد راتب بدأ مشواره الفني بعد حصوله على شهادة من المعهد العالي للفنون المسرحية، وكانت أول مشاركة له في التلفزيون المصري، ثم المسرح ليلتحق بعد ذلك بممثلين السينما المصرية ويصبح من بين الفنانين الأشهر في السينما، في مختلف الأدوار الكوميدية منها والقوية.



سوشالجي ( ما يكتبه المُتابعون )

شارك الآن

أضف إهداء