عربية بنكهة فلسطينية

خبير زلازل: “زلزال مدمر” على أبواب إسطنبول

18٬740

حذر خبير زلازل تركي من زلزال وصفه بـ”المدمر” على الأبواب في مدينة إسطنبول التركية، متوقعا أن يقع الزلزال خلال شهر.

نقل موقع “السومرية” عن الخبير قدير سوتجو، تصريحات نشرتها صحيفة “زمان” التركية، إن “الزلزال المدمرعلى الأبواب في مدينة إسطنبول”، مشيرا إلى أن “ارتفاع الحرارة في أعماق البحر ينبئ بزلزال خلال شهر وهذا ما رصده مركز قنديلي لرصد الزلازل“.

وأكد سوتجو أن “مركز قنديلي قد توصل من خلال البحوث الأخيرة إلى أن هناك درجة حرارة غير معتادة في أعماق بحر مرمرة وهذا ينبئ بأن هناك احتمالا كبيرا لوقوع زلزال مدمر في مدينة إسطنبول ومحيطها في نهاية شهر أب/ أغسطس أو شهر أيلول القادم“.

وطالب سوتجو “الجهات المسؤولة في تركيا باتخاذ كل إجراءات الحيطة والحذر في هذا الشأن“.

وتأتي هذه التصريحات في الوقت الذي أعلن فيه وزير البيئة والتخطيط العمراني التركي محمد أوزهسكي أنه لابد من معاينة سبعة ملايين ونصف مليون مبنى سكني في مدينة إسطنبول، مشيرا إلى أن معظم هذه المباني السكنية لا بد من هدمها وبنائها من جديد.

وضرب زلزال بقوة 6.7 درجة الساحل الجنوبي الغربي لمدينة بودروم في تركيا، واجتاحت على إثره موجات تسونامي عدة فنادق على شاطئ البحر على طول ساحل بحر إيجة مع بودروم ومارماريس وكانت أكثر تضررا.

ولقي سائحان من السويد وتركيا مصرعهما في جزيرة كوس اليونانية، حيث يقضيان عطلتهما، عندما انهار سقف ملهى ليلي عليهما جراء الزلزال.