عربية بنكهة فلسطينية

زجاج المنازل تحطّمْ ومراسلة توقفت عن الكلام هرباً من ضربات البَرَد.. شاهد كيف انقلب الصيف في إسطنبول إلى شتاء مرعب!

427

بينما كانت الأجواء الصيفية تخيم على مدينة إسطنبول، مساء الخميس 28 يوليو/تموز 2017، وكان سكانها يرتدون الملابس الخفيفة المناسبة لتلك الأجواء، تبدل الحال على نحو مباغت؛ حيث هطلت أمطار غزيرة مصحوبة بالبَرَد؛ ما أدى إلى إعاقة حركة المرور في بعض الأماكن.

واستمرت العاصفة المطرية نحو نصف ساعة في مختلف أرجاء إسطنبول.

وأفاد المراسل بأن المياه، الناجمة عن الأمطار، والتي تجمعت في ميدان أكسراي (في الجانب الأوروبي من إسطنبول)، حاصرت حافلة عامة وسيارة أجرة، وأخرى خاصة.

 

 

فيما سارعت فرق الإطفاء إلى إنقاذ المواطنين الذين صعدوا إلى سطح المركبات، التي حاصرتها مياه الأمطار؛ خوفاً من الغرق.

 

وقام بعض المواطنين باجتياز الميدان، الذي تحول إلى شبه بحيرة، سباحةً بعد أن عجزوا عن المشي فيه.

كذلك، غمرت المياه الممر السفلي والعديد من المحلات التجارية في الميدان، وأدت إلى وقف الحركة المرورية بالمنطقة، وتوقف رحلات قطار الترام.

المشهد في ميدان أكسراي تكرر كذلك في بعض مناطق إسطنبول، وتعاملت معه فرق الإطفاء بالدرجة نفسها من الحساسية والسرعة.

يشار إلى أن هذه هي المرة الثانية التي تشهد فيها إسطنبول أمطاراً غزيرة في ظرف 10 أيام.

إذ استيقظت إسطنبول، صباح يوم 18 يوليو/تموز الجاري، على وقع أمطار غزيرة مصحوبة بالبرق والرعد، ورياح بلغت سرعتها ما بين 70 و80 كم في الساعة، وتسببت في تجمع المياه بالشوارع، وإعاقة حركة المرور، إضافة إلى سيول أدت إلى انجراف بعض الأشجار والأعمدة على الطرقات، فضلاً عن الاختناقات المرورية.