عربية بنكهة فلسطينية

أسرة الحارس تخشى اغتياله.. وقررت ترك منزلها خوفاً على نفسها

0 117

قال موقع المستوطنين 7، أن عائلة الحارس “الإسرائيلي” الذي قتل الأردنيين باتت تخشى على حياة ابنها من عملية انتقام بعد أن نشرت صحيفة الغد الأردنية اسمه وصورته.

ووفقاً للموقع، فقد أعربت أسرة الحارس زيف موردخاي عن مخاوفها من عمليات انتقامية ضد ابنها من قبل جهات أخرى.

وعلمت صحيفة “يديعوت أحرنوت”، أن أسرة الحارس الأمني غادرت منزلها الواقع قرب “كريات ملاخيو” انتقلت إلى سكن جديد في مكان آخر داخل “إسرائيل”.

في حين تركت عائلة حارس أمن السفارة الأردنية زيف موريال، اليوم الاثنين، منزلها في كريات ملاخي خوفا على نفسها من أي أحداث أمنية عقب كشف هوية نجلها.

وحسب موقع القناة العبرية الثانية، فإن العائلة اختفت عن الأنظار بعد ساعات من كشف هوية نجلها من قبل الإعلام الأردني، قبل أن تضطر الرقابة الإسرائيلية بالسماح بنشر الاسم.

وقال مسؤول إسرائيلي أن كشف هوية حارس الأمن من الأردن تطور خطير بهدف إجبار إسرائيل على معاقبته.

loading...
loading...
تعليقات
Loading...