عربية بنكهة فلسطينية

رحلة مصر في كأس العالم: علاقة تعود إلى 80 عاماً.. وهدّافان آخرهما….. مجدي عبد الغني!

1٬181

شهد مساء الأحد 8 أكتوبر/تشرين الأول 2017، مناسبة تاريخية، بتأهل المنتخب المصري إلى نهائيات كأس العالم للمرة الثالثة في تاريخه.

التأهل جاء بعد فوز المنتخب المصري على ضيفه المنتخب الكونغولي 2-1 ضمن منافسات الجولة الخامسة من تصفيات القارة الأفريقية، ليضع الفوز “الفراعنة” في صدارة المجموعة الخامسة والتي ضمت كلاً من غانا وأوغندا والكونغو.

 

الظهور الأول لـ “الفراعنة” في كأس العالم

 

ظهور مصر في كأس العالم 2018 لن يكون الأول، إذ كان “الفراعنة” أول منتخب عربي يتأهل إلى النهائيات وذلك في النسخة الثانية التي استضافتها إيطاليا في العام 1938.

تضمت البطولة 16 منتخباً على التوزيع التالي: 12 منتخباً أوروبياً، منتخبان من أميركا الجنوبية، ومنتخبان من أميركا الشمالية، ومنتخب من أفريقيا.

وقد أوقعت قرعة التصفيات المنتخب المصري مع كل من المنتخبين التركي والفلسطيني، لكن المنتخب التركي انسحب من المنافسة لتقتصر على فلسطين ومصر، وكانت الغلبة فيها لمصر بعد فوزها على أرضها بنتيجة 7-1، بينما كانت نتيجة مباراة الإياب المقامة في القدس 4-1 لـ “الفراعنة”.

وفي النهائيات، واجه المنتخب المصري نظيره المجري في مباراة مميزة، خصوصاً في شوطها الأول، حيث انتهت مجرياته بنتيجة 2-2، قبل أن يبدأ الشوط الثاني بثورة مجرية ويسجل هدفين آخرين في الشوط الثاني لتنتهي المباراة بنتيجة 4-2، ويقتضي التنويه أن نظام البطولة المعمول به آنذاك يقضي بخروج المغلوب.

وجاءت أهداف المنتخب المصري عن طريق اللاعب عبد الرحمن فوزي.

الجدير بالذكر، أن البطولة كانت من نصيب المستضيف إيطاليا بعد فوزه في المباراة النهائية على حساب تشيكوسلوفاكيا 2-1، بإحصائيات 70 هدفاً في 17 مباراة، أي بنسبة تزيد على 4 أهداف في المباراة الواحدة.

 

ثاني مشاركات “الفراعنة”.. وهدف مجدي عبد الغني

 

نجحت مصر في التأهل إلى كأس العالم 1990 في إيطاليا، إذ وضعتها القرعة ضمن المجموعة السادسة رفقة آيرلندا وهولندا وإنكلترا، وقد أدار الحظ حينها ظهره لمنتخب “الفراعنة” ليخرج من الدور الأول بنقطتين فقط وضعتاه خارج البطولة من تعادل مع المنتخب الهولندي 1-1 وتعادل سلبي مع آيرلندا وخسارة من إنكلترا 0-1.

أولى مباريات المنتخب المصري جاءت أمام المنتخب الهولندي، وتعد واحدة من أجمل مباريات “الفراعنة” في البطولة، فقد أحرج المنتخب المصري المنتخب الهولندي بطل أوروبا آنذاك، فبعد تقدم الطواحين الهولندية بهدف في الدقيقة الـ 58 عن طريق اللاعب وليام كيفت، استطاع المنتخب المصري التعديل في أواخر دقائق المباراة، وتحديداً في الدقيقة الـ 83 عن طريق مجدي عبد الغني.

أما الجولة الثانية فقد جاءت عكس التوقعات، فالمبارة التي جمعت “الفراعنة” مع منتخب آيرلندا خيَّبت آمال المصريين وانتهت بتعادل سلبي قلّص آمال مصر بالتأهل.

المباراة الثالثة للمنتخب المصري كانت الأخيرة بمشاوره في البطولة، فعلى ملعب سانتيليا التقى منتخب “الفراعنة” المنتخب الإنكليزي، اللقاء انتهى بخسارة المنتخب المصري 0-1 أقصوا على أثرها من البطولة.

هدف المباراة الوحيد جاء في الدقيقة الـ 64 عن طريق اللاعب مارك وايت.

لتكون بذلك حصيلة مشاركات المنتخب المصري في نهائيات كأس العالم مشاركتين، سجل فيهما 3 أهداف، بينما تلقت شباكه 6 أهداف.

ومن المنتظر أن تقام قرعة كأس العالم 2018 في ديسمبر/كانون الأول 2017، والتي سيعرف من خلالها المجموعة التي سيلعب فيها المنتخب المصري.