الشقراء أكثر جرأةً، وذات الشفاه المكتنزة لا تتخلى عن حبها.. عندما يتحدث جسم المرأة عن شخصيتها

1٬376

نجح العلماء في فك شيفرة ذلك الكلام الصامت لأجزاء الجسد المختلفة وكيف تحكي وتكشف ملامح شخصية صاحبها وصحته وذكائه.

فبحسب البحث الذي تم إجراؤه مؤخراً في جامعة نوتنغهام ترنت، فإن الفتاة الشقراء عادةً ما تكون أفضل في العلاقة الجنسية؛ لأن نساءً كثيرات شعرن بالميل نحو المغامرات أكثر بعد صبغِ شعرهن بلون أفتح.

صحيفة Daily Mail البريطانية أشارت إلى دراسات سابقة ربطت طردياً بين حجم الثدي وتحقيق درجةً أعلى في اختبارات الذكاء، كما اعتبرت أن صاحبة الشفتين المكتنزتين تعيش علاقاتٍ أطول بنسبة تقارب 60%، وبين طول الأصابع وارتفاع معدلات الرغبة الجنسية.

فيما يلي، نقدم  ملامح سريعة عمّا يقوله الجسد.

صاحبة أصابع طويلة؟ سلوكك ذكوري

يمنح هرمون التستوستيرون الذكوري للنساء رغبتهن في ممارسة الجنس، بالإضافة إلى كونه يقوم بدورٍ في إطالة الأصابع خلال المراحل الأولى من تطوُّره داخل الرحم، وفقاً لعلماء من جامعة ماكماستر في أونتاريو بكندا.

وعليه، فإن إصبع البنصر الطويل – وفقاً للمؤشرات المُعتادة -، يلمح إلى أن صاحباته لديهن سلوكيات جنسية «ذكورية».

ويُعزِّز هرمون التستوستيرون أيضاً الوعي المكاني في العقل. وعليه، فامتلاك إصبع بنصر طويل ربما يشير إلى أن المرأة لديها قدرة أفضل في فهم وحفظ الاتجاهات.

ذات العيون الزرقاء.. أكثر ذكاءً!

بحسب بعض الدراسات، فإن ذوات العيون الزرقاء ناجحاتٌ علمياً، وفقاً للباحثين من جامعة لويفيل، الذين يعتقدون أن هذا يرجع لكونهن أفضل في التخطيط للمستقبل. لكن على أي حال، ليس هذا سبباً أكيداً أو واضحاً.

وقد تخرَّجَت العارضة ليلي كول ذات العيون الزرقاء مثلاً في جامعة كامبريدج، لتحصل على درجة المستوى الأول (درجة علمية بريطانية تُمنَح للمُتفوِّقين) في تخصُّصَين دراسيَّين في تاريخ الفنون في عام 2011.

الشقراء: أكثر جاذبية

تشعر النساء اللاتي يصبغن شعرهن باللون الأشقر بثقةٍ أكبر، وكبتٍ أقل، وإثارة جنسية أعلى، وفقاً لعلماء النفس من جامعة تريبنت بكندا.

ومؤخراً، اكتشفت دراسةٌ أن السمراوات يُرجَّح أن يكنّ في علاقاتٍ طويلة، ويكسبن بالمتوسط 4 آلاف و250 جنيهاً إسترلينياً (ما يقرب من 6 آلاف دولار) في العام.

وممن خضعن للتحليل، هناك 20% من السمراوات كن في 5 علاقاتٍ أو أكثر، مقارنةً بنسبة 13% من الشقراوات.

وقالت كاثرين سالمون، عالمة النفس التطوُّري التي درست العلاقة بين ألوان الشعر والسلوك في جامعة ريدلاندز، لصحيفة The Sun البريطانية، «تعتاد النساء اللاتي يصبغن شعرهن بالأشقر مميزات الشقر، عادةً تكون اجتذاب انتباه الذكور». وتتابع: «إنهن أكثر ثقة بقدراتهن، رغم أن النتائج لا تدعم بالضرورة هذه الثقة»، وتضيف: «ربما تكون استجابةً للصور النمطية المُتعلِّقة بهم، تميل السمراوات إلى العمل بجدٍّ أكثر، وتتوقَّعن معاملة خاصة أقل».

صاحبة الشعر الأحمر: مقاوِمة للبنج

I can't quit you @riccardotisci17 ❤ Pic by @renatocampora

A post shared by Jessica Chastain (@jessicachastain) on

صاحبات الشعر الأحمر أكثر عرضةً مرتين لإلغاء الذهاب لطبيب الأسنان، وفقاً لباحثين من مركز عيادة كليفلاند في أوهايو. ويُعتَقَد أن هذا بسبب كونهن أكثر حساسيةً للألم.

وكشفت دراسةٌ سابقة أن الناس أصحاب الشعر أوربوني اللون (درجة من درجات البني النحاسي) مثل المُمَثِّلة المساعدة جيسيكا شاستاين، أكثر مقاومةً للتخدير، ويحتاجون 20% أكثر تقريباً من المُخدِّر ليكون فعَّالاً.

ويُعتَقَد أن هذا لأن الجينات التي تُسبِّب احمرار الشعر، تضطلع بدورٍ في الحساسية تجاه الألم.

الصدر الكبير: ذكاء مرتفع

تُسجِّل النساء ذوات الأثداء الكبيرة، مثل العارضة تايرا بانكس، معدلاً أعلى بـ 10 نقاط في اختبارات الذكاء، وفقاً لباحثين من جامعة شيكاغو.

ويُعتَقَد أن هذا لأن الهرمونات التي تؤدي إلى نمو ثديٍّ كبير الحجم، تشارك أيضاً في الذكاء.

الأنف الطويل: عطس أقل

يستنشق أصحاب الأنوف الطويلة جراثيم وتلوثاً أقل بنسبة 7%، مثل حبوب الطلع؛ لأن الأنوف الطويلة تعد مُرشِّحاً فعَّالاً.

وقالت الطبيبة رينيه أنتوني، من جامعة لوا، إن الأنوف التي تُمثِّل مساراً طويلاً تحمي من استنشاق جسيمات مماثلة.

طويلة الساقين: بعيداً عن السكري

لكل 4.3 سم زيادة في طول الأقدام، يقلُّ خطر تعرُّض الناس للإصابة بمرض السكري بنسبة 19%، وفقاً لعلماءٍ من جامعة بريستول.

وربما يكون هذا لأن الناس ذوي السيقان الطويلة، مثل المُمَثِّلة بليك ليفلي، اتبعوا أنظمةً صحية أكثر في تناول الطعام في أثناء طفولتهم.

الأصابع القصيرة: الأسرع

تساعد الأصابع القصيرة الناس على العدو أسرع؛ لأن أرجلهم أصغر في الحجم، وفقاً لدراسةٍ نُشِرَت في دورية Journal of Experimental Biology.

ويُفسِّر الطبيب إيان بيزو ديزان، خبير الميكانيكا الحيوية البشرية في جامعة كارديف متروبوليتان بمعهد ويلز، هذا بأنه حين تكون العظام أطول، تتطلَّب مجهود حركة أكبر لتحريك المفصل.

وأضاف أن الأشخاص ذوي الأصابع الطويلة مُعرَّضين أكثر لخطر الإصابات، مثل التهاب المفاصل أو الأربطة.

الشفاه المكتنزة: الحب الباقي

Love, let's talk about love ..

A post shared by Rosie HW (@rosiehw) on

يُرجَّح أن النساء اللاتي يملكن شفاهاً مكتنزة يحصلن على علاقات طويلة بنسب 57%؛ لأن الذكور يجدون هذه السمة الجسدية جذابة للغاية.

فالعارضة روزي هنتنغتون وايتلي، التي تحوَّلَت للتمثيل في فيلم Transformers، والتي كانت في علاقةٍ مع زوجها الحالي جيسون ستاثام لـ 8 سنوات، مشهورة بشفاهها المنتفخة.

وتوحي الشفاه الممتلئة بأن المرأة صغيرة السن؛ لأن الفم يصبح أرفع مع تقدُّم العمر بسبب خسارة الكولاجين.

جسم الساعة الرملية: الخصوبة

النساء اللاتي يأخذ جسدهن في منطقة الأرداف إلى الخصر نسباً تشبه شكل الساعة الرملية الزجاجية أسهل في الإنجاب، بالإضافة إلى سهولة الولادة.

ويُعتَقَد أن هذا لأنهن يملكن هرمونات خصبة أكثر بنسبة 37%.

وكذلك، فإن النساء ذوات المؤخرات الكبيرة ربما يحصلن على أطفالٍ أذكياء أكثر؛ لأن الدهون تُستَخدَم في تكوين عقول الأطفال.

الذراع الطويلة: مثيرة

يجد الرجال أن النساء ذوات الأذرع الطويلة جذَّابات أكثر، وفقاً للباحثين من جامعة نيو ساوث ويلز في سيدني.

ويعتقد كبير الباحثين البروفيسور روبرت بروكس، أن الأذرع الطويلة توحي بأن المرأة رفيقة مناسبة، رغم أن السبب غير واضح.