إعلامي سعودي: لو أُجري استفتاء لاختار سكان الجولان الحكم الإسرائيلي “واسألوا سُكان غزة إن كنتم لا تعلمون”!

1٬758

Warning: A non-numeric value encountered in /homepages/32/d688615550/htdocs/clickandbuilds/WordPress/MyCMS6/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 212

Warning: A non-numeric value encountered in /homepages/32/d688615550/htdocs/clickandbuilds/WordPress/MyCMS6/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 213

أحصل على آخر الأخبار مباشرة على جهازك. إشترك الآن

عاد الإعلامي السعودي المتصهين ومدير مركز الشرق الأوسط للدراسات الاستراتجية والقانونية في جدة السابق عبد الحميد الحكيم، لإثارة الجدل من جديد بتعليقه على إعلان ترامب الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان.

وقال “الحكيم” في تغريدة له على تويتر، مشيدا بالاحتلال الإسرائيلي وقرار ترامب:”لو تم إجراء استفتاء لاختار سكان الجولان الحكم الإسرائيلي الذي حقق لهم ثقافة الوطن الحقيقية بتكريس العدالة وثقافة المواطنة”

وتابع في تغريدته المثيرة للجدل:”والعرب الذين يريدون أن تكون الجولان تحت حكم نظام بشارالقمعي ونظام إيران النازي فهم يجهلون حق الإنسان في حياة كريمة واسالوا سكان الضفة وغزة عن الفرق ان كنتم لا تعلمون”

تغريدة الإعلامي السعودي المتصهين قوبلت بهجوم كبير من قبل النشطاء،وهاجمه أحدهم:”بالله عليك كيف يقبل حر أن يعيش تحت احتلال استعماري حتي لو كان يقدم له العسل من الصباح فى فمه العائش تحت الاحتلال لا حق له فى حياة كريمة..خسئت”

وكتب آخر:”بعد وفاة النبي عليه الصلاة والسلام أعاد كفار قريش الاصنام الى حرم الكعبة المشرفة، وربنا يقول في كتابه الكريم الاعراب اشد كفرا ونفاقا ونحن نقول ان لم تستحي فافعل ما شئت”

وغرد ثالث ساخرا:”طيب خلي إسرائيل تحتل بلدك. اكيد راح تحقق لك ثقافه الوطن والعداله والمواطنه. وتعيش بسلام!”

ووقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أمس، الاثنين، الإعلان الرئاسي الخاص باعتراف واشنطن “بسيادة” إسرائيل على الجولان السوري المحتل، وذلك عقب مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الذي شكر ترامب واصفا إياه بأفضل صديق عرفته إسرائيل.

أفضل صديق عرفته إسرائيل

وقال الرئيس الأميركي إن أي اتفاق سلام في المستقبل يجب أن يحفظ “حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها من أي تهديدات”، سواء من سوريا أو إيران، وأضاف أن التحالف بين واشنطن وتل أبيب “غير قابل للتفكيك، ولم يكن قط أقوى مما هو عليه الآن”.

من جانبه، أشاد نتنياهو كثيرا بخطوة ترامب، وقال إن الأخير “نفذ كل تعهداته، سواء بالانسحاب من الاتفاق النووي الإيراني، أو بفرض عقوبات صارمة على طهران، أو بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، والآن بسيادة إسرائيل على الجولان”.

الأمم المتحدة تصدم الرئيس المجنون

من جانبها أعلنت الأمم المتحدة أن موقفها بشأن الوضع القانوني للجولان السوري المحتل لم يتغير إثر اعتراف “ترامب” رسميا بالسيادة الإسرائيلية عليه.

وجاء هذا التصريح على لسان ستيفان دوجاريك، المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للمنظمة الدولية أنطونيو غوتيريش، أثناء موجز صحفي عقده اليوم الاثنين، عقب توقيع ترامب على المرسوم الرئاسي بشأن الجولان بحضور نتنياهو في وانشطن

وقال المسؤول الأممي: “يبدو للأمين العام أن وضع الجولان لم يتغير. موقف الأمم المتحدة تعكسه القرارات المناسبة لمجلس الأمن الدولي”.

وتبنى مجلس الأمن الدولي عام 1981 بالإجماع قرارا ينص على أن فرض إسرائيل قانونها وإدارتها على الجولان المحتل من قبلها منذ حرب الأيام الستة عام 1967 خطوة باطلة وغير قانونية.

أحصل على آخر الأخبار مباشرة على جهازك. إشترك الآن

error: Content is protected !!