صحة

عادة خطيرة وخاطئة يُمارسها الكثيرون في المرحاض قد تصل لتدخل جراحي

حذر طبيب من عادة خاطئة وخطيرة يفعلها الكثيرون أثناء دخولهم المرحاض، تسبب لهم مشاكل صحية قد تصل إلى حد التدخل الجراحي، مشددا أنه يجب تجنب تلك العادة تمامًا وفعل الأشياء السليمة التي تنعكس على صحته.

وشرح الدكتور كاران راجان،الطبيب الجراح بهيئة الصحة العامة البريطانية، أن الكثيرين عندما يدخلون المرحاض يقضون وقتًا طويلًا بداخله، وقد يجلب البعض معهم مجلة أو كتابا أو حتى الهاتف لتمضية الوقت، وهي عادة خطيرة وخاطئة يجب البعد عنها تجنبًا لحدوث مضاعفات صحية، بحسب صحيفة «ذا صن» البريطانية.

وأكد «راجان» أنه لا ينبغي على الشخص قضاءأكثر من 10 دقائق على المرحاض إذا كان يريد تجنب جراحة البواسير: «كل شخص لديه ما يعرف باسم (وسائد شرجية)، هذه موجودة لمنعنا من التبرز الذاتي وتحتوي أيضًا على أوعية دموية،ولكن إذا استمر الضغط على المرحاض، فقد تنتفخ هذه الأوعية الدموية وتسبب البواسير».

وأوضح الطبيب أن الشخص لا ينبغي عليه قضاء أكثر من 10 دقائق على المرحاض: «كلما قضيت وقتًا أطول في المرحاض، كلما طالت مدة تجمع الدم في هذه الأوردة الشرجية مسببة البواسير، مما يعرضك للخضوع لعملية جراحية لا داعي لها».

والبواسير عبارة عن كتل داخل أو حول المؤخرة ويمكن أن تكون مؤلمة للغاية، وعادة ما يتحسن الشخص ويتعافى من البواسير خلال أيام قليلة عبر ممارسة الرياضة بانتظام والحفاظ على النظافة الشخصية وتقليل المشروبات الكحولية والكافيين وتناول الكثير من السوائل والألياف لمنع حدوث الإمساك: «في بعض الأحيان قد يتطور الأمر إلى الخضوع لعملية جراحية وهو ما يمكن تجنبه بإجراء بسيط».

فوائد الألياف للجسم

وشدد «كاران»، على ضرورة تناول الألياف مثل الخبز والحبوب: «ما لم تكن لديك حالة طبية معينة، يجب أن تتناول 20 إلى 30 جرامًا من الألياف يوميًا، وينبغي تناول الخضار والفاكهة أيضًا، إذ أن الألياف تقي منمخاطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية والسكري من النوع 2 وسرطان الأمعاء».

ما هو انطباعك عن هذا المحتوى ؟