غـــــــــــزة

يـــــــــــوم

سوشال ومشاهير

الفنان الإيطالي جو فاليسي: سكوت الفنانين عن حرب غزة خوف من خسارة المال، وإسرائيل تتحكم في عالم الفن

في حديث عن الحرب التي تشهدها غزة، منذ ما يقارب 4 أشهر، قال الملحن ومغني الأوبرا الإيطالي جو فاليسي إن عالم الفن في دول الغرب يلتزم الصمت إزاء “المجازر” التي تحصل في الفلسطينيين في قطاع غزة، كونه “يخضع لسيطرة إسرائيل”.

كما انتقد الفنان الإيطالي الفنانين في الدول الغربية الذين اختاروا التزام الصمت، وعدم الحديث عن حقيقة الأوضاع في غزة أمام هجمات الاحتلال الإسرائيلي.

وأشار حسب ما نشرته وكالة “الأناضول”، إلى أن السبب وراء هذا السكوت الذي اختاره عدد من المشاهير هو خوفهم من خسارة المال.




جو فالسي: إسرائيل تستغل الفن والثقافة لصالحها

قال الملحن ومغني الأوبرا الإيطالي، المعروف بموقفه الداعم لغزة، منذ أكثر من 16 سنة، إن قطاع الفن والسينما والأفلام بيد الصهاينة، ليس في الغرب وحسب، بل في العالم أجمع.

وأشار إلى أن إسرائيل تمارس “ضغوطاً ثقافية كبيرة” في الغرب، مبيناً أنها لا تتحمل أي نوع من انتقاد ضدها.

كما أنه اتهم إسرائيل باستغلال الفن والموسيقى للترويج والدعاية لصالحها، واصفاً ما يجري بهذا الخصوص بـ”الخطة الممنهجة المعتمدة منذ عام 1984″.

وأكمل حديثه بالقول: “عالم الفن في الغرب يلتزم الصمت إزاء مجازر غزة، لكونه يخضع للسيطرة الإسرائيلية”.

كما أشار فاليسي إلى أن إسرائيل ومنذ الحرب العالمية الثانية تتمتع بـ”حصانة” في أوروبا.

كما أنه عبّر عن حزنه بسبب تقاعس بعض الدول العربية فيما يخص تقديم المساعدة لقطاع غزة، مبيناً أنها تتجاهل الظلم الممارَس على غزة، في حين أن المتوقع منها هو تقديم المساعدة.

عن تجربة فاليسي في “مافي مرمرة”

كان مغني الأوبرا جو فاليسي من بين الناشطين الذين كانوا على متن سفينة “مافي مرمرة” التركية، التي كانت قد توجهت إلى غزة سنة 2010، بهدف فك الحصار عن القطاع، وإدخال المساعدات، إلا أن إسرائيل منعت دخولهم، ونتج عن ذلك استشهاد 10 أتراك، وإصابة 60 آخرين.

الفنان الإيطالي جو فاليسي: سكوت الفنانين عن حرب غزة خوف من خسارة المال، وإسرائيل تتحكم في عالم الفن

وحديثاً، عن تجربته في هذه الرحلة قال فاليسي إنه شاهد بعينه كيف تُعامل إسرائيل المدنيين في غزة، وذلك في إشارة منه إلى حقيقة كل ما يتم الحديث عنه من إبادة للفلسطينيين، وطريقة التعامل السيئة جداً التي يتم اعتمادها في معاملة الأشخاص الذين لا يحملون السلاح، ومن بينهم الأطفال والنساء.

جو فاليسي يغني في غزة 

يشار إلى أن جو فاليسي كان حطَّ الرحال في غزة سنة 2008، بعد أن حضر مع مجموعة متضامنين على متن سفينة الأمل في مهرجان فني نظمته اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار، في مركز رشاد الشوا، ضد الحصار الإسرائيلي، وتضامناً مع غزة.

وقدّم الفنان الإيطالي خلال هذا الحفل عرض أوبرا يهدف إلى مناهضة الحصار والاحتلال الإسرائيلي، وذلك بحضور حشد كبير من الشخصيات الفلسطينية والمواطنين الذي أشادوا بهذه الوقفة مع غزة.


اشتري وجبة شاورما لـ شخص 1 من طاقمنا، (ادفع 5 دولار بواسطة Paypal) | لشراء وجبة اضغط هُنا


منشورات ذات صلة