غـــــــــــزة

يـــــــــــوم

رياضة

شبَّه منتخب تونس بالأرجنتين بعد الهزيمة.. جلال القادري يعتذر لجماهير “نسور قرطاج” ويعدهم بالتعويض

قدَّم جلال القادري، مدرب المنتخب التونسي، اعتذاره في أعقاب التعثر بنتيجة (1-0) في اللقاء الافتتاحي للمجموعة الخامسة بكأس أمم أفريقيا 2023 أمام منتخب ناميبيا، معترفاً بأن الأداء لم يرتقِ لطموحات جماهير “نسور قرطاج”.

وتشابكت خُطى المنتخب التونسي مع سواه من الفرق العربية التي لم تعانق النصر في مبارياتها الأولى في الدورة الأفريقية الكبرى بكوت ديفوار، تبعاً لمصر والجزائر وموريتانيا.

وأفصح جلال القادري عن شعوره بعد اللقاء، معبراً عن أسفه للجماهير التونسية، مشيراً إلى العقبات الكبيرة التي واجهت الفريق في الشوط الأول، خاصة على الصعيد البدني في صراع خط الوسط.




شبَّه منتخب تونس بالأرجنتين بعد الهزيمة.. جلال القادري يعتذر لجماهير “نسور قرطاج” ويعدهم بالتعويض

وصرح مدرب “نسور قرطاج” بأن فريقه لم يظهر بالمستوى المأمول في النصف الأول من المباراة، مؤكداً: “لم نحسن التعامل مع الكرة الثانية في الشوط الأول، وإصابة ياسين الخنيسي أجبرتنا على تغيير طريقة لعبنا من ناحية التنشيط الهجومي، الشوط الأول كان سيئاً بجميع المقاييس”.

وأضاف قائلاً: “في الشوط الثاني أجرينا التغييرات اللازمة، خاصةً على مستوى تمركز اللاعبين، دخول العيدوني أعطانا القوة البدنية، وغيّرنا الخطة من 4-3-3 إلى 4-2-3-1، وهذا الأمر أعطانا عدة حلول، وصنعنا من خلال ذلك بعض الفرص”.

وتابع القادري: ” “في مباريات مثل هذه يجب أن تكون أكثر فاعلية، عندما تأتيك 3 أو 4 فرص، لم نحسن التعامل مع الوضعيات الهجومية، وتلقينا هدفاً في الدقائق الأخيرة كان قاسياً علينا، نحن نتحمل المسؤولية، ونحن مَن وضعنا أنفسنا في هذه الوضعية”.

ووعد القادري الشعب التونسي بالتعويض في المباريات المتبقية من دور المجموعات، قائلاً: “ما زال لدينا الوقت من أجل التدارك واستعادة المستوى المعروف به المنتخب التونسي”.

جلال القادري يشبّه تونس بالأرجنتين

وشدد القادري في تصريحاته على الروح القتالية للاعبيه، معتبراً هزيمة البداية موجعة، لكنها ليست نهاية المطاف، مشيراً إلى أن الفريق سيجمع قواه لردة فعل قوية في المواجهات القادمة، واعداً بالقيام برد فعل يليق بالمنتخب التونسي.

واختتم جلال القادري تصريحاته بالقول: “لسنا أول منتخب ينهزم في مباراته الأولى، فمنتخب الأرجنتين خسر أول مباراة ضد المنتخب السعودي، وبعدها فاز بكأس العالم، أعد بالقيام بردة فعل، الهزيمة موجعة، ولم نكن ننتظرها رغم إدراكنا صعوبة المباراة، أعتذر مرة أخرى من جماهيرنا، وإن شاء الله سنقوم بردة فعل في المباريات القادمة”.

يُشار إلى أن منتخب تونس، بقيادة المدرب جلال القادري، سيخوض غمار مباراته الثانية في “كان 2023” يوم السبت 20 يناير/كانون الثاني الحالي، أمام منتخب مالي، حاملاً آمالاً وتطلعات جماهيره الوفية.


اشتري وجبة شاورما لـ شخص 1 من طاقمنا، (ادفع 5 دولار بواسطة Paypal) | لشراء وجبة اضغط هُنا


منشورات ذات صلة