غـــــــــــزة

يـــــــــــوم

منوعات

في “دافوس” وأمام 60 زعيماً سياسياً!.. شاهد زعيمة قبيلة برازيلية تؤدي طقوساً غريبة على الحاضرين

خلال اليوم الرابع من المنتدى الاقتصادي العالمي في مؤتمر دافوس السويسري المنظم بين 15 و19 يناير/كانون الثاني انتشر فيديو لزعيمة قبيلة برازيلية أصلية في غابات الأمازون وهي تقوم بتأدية بعض الطقوس الغريبة

قامت هذه الأخيرة بالنفخ في رؤوس المشاركين في المنتدى، وذلك بهدف المساعدة بحملة لمكافحة إزالة الغابات.

تنتمي السيدة إلى جمعية ياواناوا البرازيلية، وهي عبارة عن جمعية نسائية مكونة من السكان الأصليين لقبيلة ياواناوا بالبرازيل، تقوم هذه الجمعية بزراعة وإنتاج الأدوية العشبية باستخدام معارف ياواناوا التقليدية.




تُباع المنتجات التي يصنعونها محلياً ودولياً، مما يوفر فرصاً اقتصادية للمجتمع ويعرض الثراء الثقافي لتقاليد العلاج في ياواناوا للعالم.

شهد المنتدى الاقتصادي العالمي حضور أكثر من 2800 شخص، بينهم أكثر من 60 رئيس دولة وحكومة، يأتي ذلك في ظل التحديات العالمية الكبيرة، حيث يشهد العالم حروباً مدمرة في غزة وأوكرانيا، ويثير اختراق الذكاء الاصطناعي توتراً كبيراص بالإضافة إلى أزمة ديون متسارعة، وسط تباطؤ اقتصادي وتدهور المناخ.

قبيلة ياواناوا البرازيلية 

مع مرور الزمن، شهدت حياة قبيلة ياواناوا تطورات كبيرة، حيث أصبحت السياحة العرقية جزءاً من واقعهم، إلى جانب التحديات القانونية التي تواجه أراضيهم من قبل حكومتهم. 

تركز مهمتهم الحالية على الحفاظ على التراث الثقافي لمجتمعهم والمحافظة على غاباتهم المطيرة الثمينة. كما يسعون أيضاً للاحتفال بتطور فلسفتهم مع مرور الزمن، حيث يظهر ذلك من خلال زيادة صوت المرأة وتحقيق المزيد من المساواة داخل المجتمع.

يقع موطن قبيلة ياواناوا، المعروفة باسم “شعب الخنازير البرية”، في أرض ريو غريغوريو الأصلية في ولاية عكا، داخل إقليم الأمازون البرازيلي. 

يتجلى تاريخهم الرائع في كيفية التأقلم مع التحولات الاجتماعية والبيئية، ويبرز الاحترام العميق للطبيعة والتوازن بين الإنسان والبيئة في حياتهم اليومية.

لقد عاش شعب ياواناوا في توازن مع الغابة لآلاف السنين، حيث كانوا يعيشون في وئام تام مع الطبيعة المحيطة بهم. 

قبيلة ياواناوا البرازيلية/ التواصل الاجتماعي
(1/4)

تمثلت أول تفاعلاتهم مع المجتمع الغربي في القرن السادس عشر، وذلك تحت قيادة قائدهم “أنطونيو لوي بيكوتي”. وقد شهدت هذه الفترة تجربة سيئة، حيث تم تعريض قبيلة ياواناوا للتمييز والاستغلال، بما في ذلك فظائع مرتبطة بفترة استعبادهم من قبل بارونات المطاط.

تعتبر هذه الفترة جزءاً من تاريخهم المؤلم، حيث تم استغلالهم بشكل غير عادل وتعرضوا لأمور مأساوية. 

في الوقت الحالي تقوم القبيلة بصناعة بعض المنتجات الطبية والعشبية الطبيعية بأساليب قبيلة ياواناوا التاريخية، فيما تباع هذه المنتجات داخل البرازيل وفي بعض الأسواق العالمية.

مؤتمر دافوس الاقتصادي العالمي 2024 

حسب موقع “economist” الأمريكي يُعتبر الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي فعالية تعكس تناول التناقضات العديدة، بين الأعمال والسياسة، وبين الشرق والغرب، وبين الشمال والجنوب. 

يتجمع القليل من المطلعين في دافوس الشتوية، في حين يشارك الملايين في مناقشة مصائرهم. يأتي هذا الحدث في وقت يعكس فيه التباين الكبير بين القلق حيال حالة العالم ورغبة بعض الأفراد في الاستمتاع شخصياً، بدون الثلوج، بعد فترة طويلة من التوقف الناتج عن وباء كورونا الذي استمر لمدة عامين.

منتدى دافوس الاقتصادي/ التواصل الاجتماعي
(1/3)

المستجدات العالمية، مثل الحرب في غزة و أوكرانيا والأوبئة، خاصة جهود الصين في مكافحة جائحة كوفيد-19،تشكل جزءاً من قائمة الاهتمامات لدى قادة الشركات. يُضاف إلى ذلك انتقادات حادة من قادة الأسواق الناشئة للعقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة ضد روسيا، والتي تؤثر بشكل غير مباشر على أسعار الغذاء والوقود.

على الرغم من أن المحادثات لا تبدو كافية لإصلاح العولمة أو تجنب الكوارث المناخية، إلا أنها تحمل فوائد ذات معنى على المستوى الشخصي والجماعي. يظل منتدى دافوس مكاناً يلتقي فيه العالم بالعالم، ورغم الصعوبات، يستمتع الحضور بالدعم الصريح والنقاشات القيمة.


اشتري وجبة شاورما لـ شخص 1 من طاقمنا، (ادفع 5 دولار بواسطة Paypal) | لشراء وجبة اضغط هُنا


منشورات ذات صلة