غـــــــــــزة

يـــــــــــوم

حُريات

مرصد حقوقي يدعو لوقف تجويع المدنيين وقتلهم في غزة

دعا المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان المجتمع الدولي إلى دعم نداءات وقف عمليات القتل المتعمد، التي ترتكبها إسرائيل بحق المدنيين الجوعى في قطاع غزة.

وأدان المرصد، في بيان، بأشد العبارات “قتل الجيش الإسرائيلي 20 فلسطينيا وإصابة العشرات بجروح، من خلال فتح النار عليهم بشكل مباشر، أثناء انتظارهم دخول مساعدات إنسانية إلى مدينة غزة”.

وذكر أن القوات الإسرائيلية تعمدت في 25 يناير/كانون الثاني الجاري، استهداف عشرات المدنيين الجوعى، بقذائف مدفعية على دوار “الكويت”، مما أسفر عن مقتل 20 منهم على الأقل، وإصابة أكثر من 150 آخرين بجروح، حالة عدد منهم حرجة.

وأشار المرصد إلى أن “المدنيين الفلسطينيين يدفعون ثمنا فادحا لتجاهل المجتمع الدولي ومؤسساته المختصة نداءات وقف قتلهم، بما في ذلك الجوعى الذين ينتظرون الإمدادات الإنسانية، في ظل ما يواجهونه من أزمة إنسانية ومجاعة وشيكة الحدوث ذات التداعيات الخطيرة”.

وشدد على أنه يجب على المجتمع الدولي الالتفات لنداءات وقف قتل إسرائيل المتعمد للمدنيين الجوعى.

ونبّه المرصد الى أن “الجيش الإسرائيلي يتعمد استخدام التجويع كأسلوب من أساليب الحرب ضد المدنيين في مدينة غزة وشمالها، ليس من خلال عرقلة دخول المساعدات إلى هذه المناطق فقط، بل وبمواصلة قتلهم وإصابتهم خلال محاولتهم الحصول على مساعدات محدودة، في تكريس لجريمة الإبادة الجماعية التي ترتكبها إسرائيل ضد السكان في القطاع”.

وأضاف أن “ما يجري خلال انتظار المساعدات شرقي وغربي غزة، يُعدّ تعبيرا صارخا عن عجز المجتمع الدولي ووكالات الأمم المتحدة عن ضمان آليات مناسبة لإيصال المساعدات للسكان، وتأكيدا صريحا على مضي إسرائيل في ارتكاب جريمة الإبادة الجماعية وسياسة التجويع، دون أي رادع أو تدخل وعلى مرأى العالم بأجمعه”.


اشتري وجبة شاورما لـ شخص 1 من طاقمنا، (ادفع 5 دولار بواسطة Paypal) | لشراء وجبة اضغط هُنا


منشورات ذات صلة