غـــــــــــزة

يـــــــــــوم

منوعات

لماذا أصبحت “حفرة الفأر” في شيكاغو مزاراً سياحياً؟

أصبحت “حفرة الفأر” على رصيف روسكو فيليدج بمدينة شيكاغو، موضوعاً رائجاً في الولايات المتحدة، حيث يزورها مئات الفضوليين يومياً، بعد تداول صورها على وسائل التواصل الاجتماعي.

ويعتقد سكان الحي أن هذه الحفرة التي تشبه الفأر، كانت موجودة منذ سنوات، ولكنها أصبحت مشهورة بفضل الممثل والرسام الأميركي وينسلو دومين، الذي عرض صورة للحفرة على منصة X.

ورغم أن سكان الحي يطلقون عليها اسم “حفرة الفأر” (rat hole)، يعتقد البعض أنها تعود إلى آثار سنجاب على هذا الشارع.

ووفق شبكة “سي بي إس نيوز”، فإن العديد من سكان شيكاغو، وأيضاً من الولايات المتحدة وحتى من خارج البلاد، زاروا هذه الحفرة خلال الأسابيع القليلة الماضي.

تشويه “حفرة الفأر”

ولكن تقارير ظهرت، الجمعة، تفيد بأن شخصاً ما قام بسد “حفرة الفأر” وتشويهها، عن طريق سكب مادة شبيهة بالجص.

وقال مسؤولون في هيئة النقل والنظافة في المدينة لصحيفة “شيكاغو تريبيون”، إن البلدية لم تكن وراء سد الحفرة.

وتمت إزالة هذه المادة بسرعة من “حفرة الفأر”، وتم تغطيتها مرة أخرى بالعملات النقدية.

وبعد تردد هذه التقارير، حضر العديد من الأشخاص أمامها، وغنوا عند الموقع. كما زينت الحفرة بالزهور والشموع.


اشتري وجبة شاورما لـ شخص 1 من طاقمنا، (ادفع 5 دولار بواسطة Paypal) | لشراء وجبة اضغط هُنا


منشورات ذات صلة