غـــــــــــزة

يـــــــــــوم

تقارير

بايدن يلقب رئيس مصر بـ”الرئيس المكسيكي السيسي”.. ما قصة اللقب الذي اشتهر قبل زلة لسان الرئيس الأمريكي؟

في زلة لسان جديدة من الرئيس الأمريكي جو بايدن، أشار إلى الرئيس المصري بقوله الرئيس المكسيكي السيسي، وجاء ذلك في خضم اتهام بايدن للسيسي برفض إدخال المساعدات الإنسانية عبر معبر رفح إلى قطاع غزة المحاصر في بداية الحرب.

إذ قال بايدن في مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض: “كما تعلمون الرئيس المكسيكي السيسي لم يرِد فتح المعابر، في بادئ الأمر، للسماح بدخول المساعدات الإنسانية، أنا من تحدثت إليه، وأنا أقنعته بفتح المعابر”. كما أشار في المؤتمر الذي بث على الهواء مباشرة، الجمعة 9 فبراير/شباط 2024، إلى حديثه مع “بيبي”؛ وهو لقب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لإقناع الجانب الإسرائيلي بالأمر نفسه.

رغم أن هذا النوع من زلات اللسان للرئيس الأمريكي البالغ عمره 81 عاماً دائماً ما تثير مخاوف بشأن ذاكرته وصحته العقلية، لكن بالنسبة للمصريين لم تكن زلة لسان بايدن بالقول “الرئيس المكسيكي السيسي” لقباً جديداً يسمعونه لأول مرة، فبشكل أو بآخر ظهر هذا اللقب في أكثر من موقف ورُبط بالرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

وبعد انتشار زلة لسان بايدن، بدأ عدد من مستخدمي منصات التواصل الاجتماعي في مشاركة منشورات وصور ومقاطع فيديو ساخرة من وصف الرئيس الأمريكي، وربطه باللقب الساخر الذي اُستخدم من قبل، وقد شارك البعض صوراً للعلم المصري مخلوطاً مع العلم المكسيكي، أو صوراً للرئيس المصري يرتدي فيها الزي التقليدي المكسيكي.

ما قد يدفع البعض للتساؤل: من أين بدأت قصة هذا اللقب تحديداً؟

الرئيس المكسيكي السيسي.. البداية من زلة لسان أخرى

في أبريل/نيسان 2022، انتشر مقطع فيديو لشاب مصري بسيط يوجه رسالة عفوية لرئيس الجمهورية مشتكياً من غلاء الأسعار، لكن بدلاً من قول الرئيس عبد الفتاح السيسي، يبدو أن الشاب تلعثم وقال: “بوجه رسالة للرئيس عبد الفتاح المكسيكي، عاوزين (نريد) الأسعار تنزل (تنخفض) ياريس، أهم حاجة العيش بتاع الغلابة (خاص بالبسطاء) يا ريس”.

انتشر مقطع الفيديو على منصات التواصل الاجتماعي بكثرة كما تناقلته العديد من القنوات، وفي جولة سريعة على منصة Tik Tok، وجدنا مقطع الفيديو وقد حقق انتشاراً على بعض القنوات تجاوز نصف المليون مشاهدة، وقنوات أخرى تجاوز الـ300 ألف مشاهدة، وقنوات أخرى على منصات الفيديو بينها يوتيوب، بالإضافة إلى منصات تويتر وفيسبوك حصدت آلاف المشاهدات.

ربما هذا السبب الذي ربط اللقب الرئيس المكسيكي السيسي في بادئ الأمر، وهو ما أعقبه استخدام من الساخطين من الأوضاع الاقتصادية أو المعارضين والساخرين من الرئيس المصري وقرارات إدارته.

الرئيس المكسيكي السيسي ارتبط بوسم “العائدون من المكسيك”

لقب الرئيس المكسيكي السيسي بشكل أو بآخر ارتبط  بوسم آخر اشتهر على منصة “إكس” (تويتر سابقاً) في مطلع سبتمبر/أيلول 2023، وهو “العائدون من المكسيك”، إذ استخدمه المعارضون لنظام الرئيس المصري سخريةً من مؤيديه الذين بدأوا معارضته سخطاً من الأوضاع الاقتصادية.

إذ أعادت حسابات عدد من المعارضين والنشطاء على منصة إكس نشر ما اعتبروه مراجعات من مؤيدي الرئيس المصري الذي كان يحكم مصر في دورته الثانية، قبل أن يصبح رئيساً لدورة ثالثة بنهاية العام 2023.

وجاء الوسم ربطاً بفيديو الشاب السالف ذكره، وتم استحضار فكرة “العائدون من المكسيك”.

في ذلك الوقت؛ راجع بعض مستخدمي المنصة لهجة تأييد السيسي المستمرة إلى انتقاده بعد غلاء الأسعار نتيجة الأزمة الاقتصادية التي تشهدها مصر.

فيما اعتبر المعارضون السياسيون للسيسي منذ انقلاب 3 يوليو/تموز 2013 وذلك قبل أن ينتخب رسمياً رئيساً للجمهورية أن هذا الموقف جاء متأخراً، وذلك للتأثير المباشر الذي عاشه مؤيدو السيسي نتيجة الوضع الاقتصادي.


اشتري وجبة شاورما لـ شخص 1 من طاقمنا، (ادفع 5 دولار بواسطة Paypal) | لشراء وجبة اضغط هُنا


منشورات ذات صلة