غـــــــــــزة

يـــــــــــوم

ثقافة

فنون الغرافيك والتراث البصري.. “دوحة التصميم” تحتفي بألوان المدينة والملصقات العربية

في تقاطع نابض بالحياة متعدد الثقافات يلتقي فيه القديم بالجديد، وتتشابك التقاليد مع الحداثة، وتُبنى الجسور الثقافية من خلال لغة التصميم العالمية، تجولت الجزيرة نت في معارض وفعاليات بينالي “دوحة التصميم”، المستمر حتى الخامس من أغسطس/آب المقبل في مشيرب قلب الدوحة والذي يحتفي بأمة تحتضن التنوع وتعزز الابتكار وتوسع وتطور باستمرار معنى الهوية الثقافية.

وتتضمن فعاليات ومعارض “دوحة التصميم” أعمالا للفن العام وفعاليات وحلقات نقاشية تتناول مجالات العمارة والعمران والمناظر الطبيعية والتصميم الغرافيكي والحرف اليدوية وغيرها.

والتقت الجزيرة نت الفنان القطري فهد العبيدي نائب مدير “دوحة التصميم” على هامش النسخة الأولى من “البينالي”، وهو معرض يقام كل عامين للتميز والابتكار في مجتمع التصميم في قطر ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وسيكون “بينالي دوحة التصميم” بمثابة منصة جديدة يعرض من خلالها المصممون العرب أعمالهم وتخصصاتهم، ويحددون فيها مساراتهم المهنية المستقبلية، ويتفاعلون مع أشهر المصممين المتمرسين من جميع أنحاء العالم.

وتقدم “دوحة التصميم” معارض لأعمال أبدعت بتشكيلة واسعة من ممارسات التصميم، بدءا من العمارة والعمران وهندسة المناظر الطبيعية إلى المنسوجات والأعمال الخشبية والزجاجية والخزفية والتصميم الجرافيكي، وقد أشرفت على تنظيم ما يزيد على 20 نشاطا أستوديوهات تصميم شريكة من المنطقة.

ويتضمن برنامج ‏فعاليات “دوحة التصميم” ‏سلسلة من الحوارات المثمرة مع رواد عالميين في مجال التصميم والصناعات الإبداعية، ومن أبرز فعالياته أيضا معرض “التصميم العربي الآن”، وهو استعراض إقليمي لأكثر من 70 مصمما عربيا يعرضون أعمالهم، ويتضمن موضوعات تعبر عن المناطق الجغرافية والقيم الثقافية الفريدة للمنطقة، كما يسلط الضوء على المشاعر والجماليات والاهتمامات لبلاد الشام ومنطقة الخليج وشمال أفريقيا.

وتقام معارض عديدة أخرى ضمن الفعاليات بينها “ألوان المدينة.. قرن من العمارة في الدوحة”، و”نسج القصائد”، و”100/100 -أفضل مئة ملصق عربي- الجولة الرابعة”، و”حرف أوزبكستان.. تاريخ بين الخيوط”، و”وحدة وتنوع”، علاوة على ثلاثة أعمال فنية تم التكليف بها: “الصحراء” لأمين الكطيبي، و”مقعد تنين الدوحة” ليوريس لارمان، و”صورة ما بعد البداية” لتشوي بيونغ هون.

“ألوان المدينة” و”مئة ملصق عربي”

وتجولت الجزيرة نت في معرض “ألوان المدينة.. قرنٌ من العمارة في الدوحة” الذي يكشف عن التطور المعماري لمدينة الدوحة، وهو معرض ثنائي الموضوع يستجيب للمؤثرات العالمية.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Qatar Creates (@qatarcreates)

ويستكشف المعرض التراث في القسم التاريخي، ويسلط الضوء على كنوز أسلوب “آرت ديكو” (فن زخرفي حداثي) والأسلوب الكلاسيكي والحديث، بتركيز على الطرق التي تحولت وتطبعت فيها هذه الأساليب في قطر، وهي أساليب آتية من مهندسين وحرفيين من أوروبا وأميركا والشرق الأوسط وجنوب آسيا.

وفي معرض ومسابقة “100/100 أفضل مئة ملصق عربي”، تسعى المنصة المستقلة المكرسة للاحتفال بالتصميم الجرافيكي العربي إلى توثيق الثقافة البصرية المعاصرة في العالم العربي، وتهدف إلى تعزيز الإلهام والتواصل بين الأكاديميين والمحترفين، وتثقيف المواهب الغرافيكية الجديدة، كما تطمح إلى تعزيز الرؤية والانتشار العالميين للتصميم العربي.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Design Doha (@designdohabiennial)

تبرز في صميم نشاطات “100/100” مسابقة أفضل مئة ملصق عربي، حيث تُعين لجنة تحكيم مستقلة لكي تختار أفضل 100 ملصق من العالم العربي كل عامين. خلال العقد الماضي، تم إكمال 4 جولات من المسابقة، نتج عنها اختيار 400 ملصق فائز من أكثر من 7400 طلب مقدم من 23 دولة، وهي تُعرض حاليا لأول مرة في قطر.


اشتري وجبة شاورما لـ شخص 1 من طاقمنا، (ادفع 5 دولار بواسطة Paypal) | لشراء وجبة اضغط هُنا


أسعى إلى تقديم برامج إذاعية متميزة تعكس التراث والثقافة العربية، خاصة التراث الفلسطيني الذي يحتل مكانة مميزة في قلوبنا. أقدم برامج شعبية وتراثية تسلّط الضوء على تراثنا الغني والمتنوع، واستضافة الشعراء والفنانين.

منشورات ذات صلة