غـــــــــــزة

يـــــــــــوم

سوشال ومشاهير

فلسطين طول عمرها بتموت.. رامي صبري يغضب جمهوره بتصريحات “مثيرة” عن غزة

أثار الفنان المصري رامي صبري غضب جمهوره في الوطن العربي، بعد تصريحاته الأخيرة حول القضية الفلسطينية، والقصف المستمر الذي يتعرض له قطاع غزة، منذ ما يقارب الشهرين ونصف الشهر، بعد عملية “طوفان الأقصى”.

وقد أطلّ صبري في بث مباشر، من حمام سباحة، بعد إحيائه حفلاً في أبوظبي، عبر حسابه الرسمي على منصة “إنستغرام”، للرد على أسئلة المتابعين، إلا أن أغلبهم عاتبه على إحيائه للحفلات، واستمراره في نشاطه الفني، في الوقت الذي يموت فيه آلاف الناس في فلسطين، بسبب عدوان دولة الاحتلال على قطاع غزة.

إلا أن رامي صبري أجاب بطريقة لم تكن صائبة، حسب تقدير الجمهور الذي تفاعل مع التصريح، وقال إن فلسطين دائماً في حرب، ولا يمكنه إيقاف حياته لإرضاء الآخرين.




رامي صبري يرد على منتقديه: فلسطين طول عمرها بتموت 

وفي التفاصيل، قال رامي صبري، في بداية رده على التعليقات الكثيرة التي وصلته بسبب نشاطه الفني المتواصل خلال فترة الحرب على غزة: “الكومنتات اللي بتقول أنت بتغني إزاي وفلسطين بتتضرب، يعني إحنا مش هنفضل قاعدين بناكل وبنشرب وننام، فهي بس الناس اللي بتكتب الكومنتات دي مش فاهم بتكتبها على أساس إيه؟ ده شغلنا، ودي عقود كاتبينها، ومنقدرش إننا منشتغلهاش”.

وأضاف: “مش ببقى فاهم أوي الناس اللي مش عايزانا نغني ونشتغل، وبزعل لما بلاقي الناس بتفكر كدة، لكن معنديش حاجة أعملها، فلسطين على فكرة بتتضرب من قبل ما إحنا نيجي الدنيا، وإحنا هنعمل إيه، بنعمل اللي علينا، وممكن مثلاً نغني فلسطين وندفع فلوس وكل حاجة عشان نتضامن، لكن نوقف شغلنا؟”.

ثم أكمل صبري رده، بطريقة أزعجت عدداً كبيراً من الجمهور، وقال: “بكبر دماغي، والناس اللي بتقول بتشتغل ليه يا فنان وفلسطين بتموت؟ ما فلسطين طول عمرها بتموت، مش فلسطين بس، لا كل البلاد زي البوسنة، فنموت إحنا كمان عشان نبقى كويسين من وجهة نظركم؟ مش هو ده التضامن، ما أنا ممكن أعمل حفلة وأتبرع بيها لفلسطين”.

الجمهور يرد: فلسطين عمرها ما بتموت 

وقد أثار تصريح رامي صبري غضب عدد كبير من جمهوره، إذ تم تداول مقاطع مختلفة من تصريحه في عدة صفحات عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

وقد جاء في أغلبية هذه المنشورات سؤال واضح، وهو معرفة رأي المتابعين في هذا التصريح، وما إذا كان يعتبر كلاماً منطقياً فعلاً، أم أنه غير مناسب، خصوصاً في الوضعية الراهنة.

وحسب ردود الفعل، قالت إحدى المتابعات: “فلتقل خيراً أو اصمت”، فيما قالت أخرى: “أسلوب الكلام مش حلو”.

أما أحد المتابعين الآخرين فقد علق بطريقة هجومية وقال: “فلسطين عمرها ما بتموت، ودي قضية شرفاء”، ليكتب آخر: “إن لم تستحِ فاصنع ما شئت! كل وعاء بما فيه ينضح! فلسطين مش بحاجة لأشكالك!! العالم مليان أحرار يدافعون عنها ولو بكلمة”.

وقد جاء تعليق آخر، انتقد رامي صبري بشكل مباشر، وكتب فيه صاحبه: “لما شغلك يكون لا يراعي مشاعر الناس بيكون أحسن توقف، ناس أشلاء في الشوارع، وناس بتطبل وترقص، يعني مش راح تموت بالجوع إذا وقفت شهر”.

نشاط رامي صبري الفني 

يشار إلى أن رامي صبري قدم عدداً من الحفلات في الفترة الأخيرة، كان آخرها حفله في أبوظبي بالإمارات، وقد شارك العديد من الفيديوهات التي وثّقت الحفل.

إلا أنه اضطر لإغلاق خاصية التعليقات، بعد تعرضه لكمّ هائل من الانتقادات، التي كانت كلها تتحدث عن القضية الفلسطينية، وأهمية التضامن والتوقف عن إحياء الحفلات في هذه الفترة.

كما أنه قدم حفلاً آخر إلى جانب عدد كبير من نجوم الوطن العربي، في ليلة الدموع، التي تنظم في السعودية، على مسرح “أبو بكر سالم”، في إطار فعاليات “موسم الرياض”.


اشتري وجبة شاورما لـ شخص 1 من طاقمنا، (ادفع 5 دولار بواسطة Paypal) | لشراء وجبة اضغط هُنا


منشورات ذات صلة