غـــــــــــزة

يـــــــــــوم

منوعات

“أزياء من جلود الأضاحي”.. إحياء تقليد مغربي قديم في عيد الأضحى

المغرب- يتداول المدونون عبر مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو لمجموعة من الأشخاص يرتدون جلود الأضاحي ويجوبون الشوارع في منطقة سوس وهوارة بالمغرب، خلال الاحتفال بمهرجان "بوجلود" السنوي.

وأظهرت مقاطع الفيديو أشخاصًا وهم يرتدون بدلات وأزياء تنكرية مصنوعة من جلود الأضاحي، في إطار الاحتفال بمهرجان "بوجلود"، أو بيلماون كما يُطلق عليه في بعض المناطق، وهو تقليد شعبي أمازيغي يُقام سنويًا في عدد من المناطق بالمغرب، خلال الأيام التي تلي عيد الأضحى.

وخلال الاحتفال يتنكر المشاركون، خاصة الشباب، بجلود الأضاحي بعد عيد الأضحى مباشرة، ويجوبون القرى والمدن مرددين الأهازيج الشعبية، ورقصاتهم على أنغام الموسيقى الأمازيغية التقليدية، حاملين معهم سيقان الأضاحي، يضربون بها آخرين تهديدًا لمن يرفض منحهم المال أو الهدايا.




ويُعرف المهرجان الذي يُحتفل به في مناطق الجنوب المغربي، باسم "بيلماون" أو "بيلماون بودماون".

ويُعدّ مهرجان بوجلود فرصة للاحتفال بالهوية الثقافية المغربية وإحياء التراث الشعبي الغني، وهو حدث يُنتظر من قِبل المجتمع المحلي ويجذب الزوار والسياح لاكتشاف وتجربة هذا التقليد الفريد.


اشتري وجبة شاورما لـ شخص 1 من طاقمنا، (ادفع 5 دولار بواسطة Paypal) | لشراء وجبة اضغط هُنا


شبكة الغد الإعلامية - مؤسسة إعلامية مُستقلة تسعى لـ تقديم مُحتوى إعلامي راقي يُعبّر عن طموحات وإهتمامات الجمهور العربي حول العالم ونقل الأخبار العاجلة لحظة بلحظة.

منشورات ذات صلة