غـــــــــــزة

يـــــــــــوم

أخبار

انفجار خلّف سحابة هائلة بسماء غزة.. الاحتلال يسوّي 56 مبنى بالشجاعية وسط احتفاء جنوده بالجريمة (فيديو)

شنّ جيش الاحتلال الإسرائيلي صباح الأربعاء 20 ديسمبر/كانون الأول 2023 غارات عنيفة على حي الشجاعية في غزة؛ حيث قام بتفجير 56 مبنى في أطراف الحي حيث دارت اشتباكات عنيفة الأسابيع الأخيرة أدت إلى مقتل العشرات من جنوده.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو توثق تفجيراً عنيفاً لمجمع سكني سُوّي بالأرض خلال ثوانٍ، فيما وثق أحد جنود الاحتلال الجريمة بهاتفه فيما تعالت هتافات جنود الاحتلال بتدمير السكنات بالحي. 

كمين الشجاعية 

ويشار إلى أنه في وقت سابق اعترف جيش الاحتلال الإسرائيلي، بمقتل 10 جنود وضباط إسرائيليين، من بينهم عقيد، وقائد فرقة في حي الشجاعية، بعد كمين مزدوج ومحكم أوقعتهم به كتائب القسام، ليوصف هذا الحادث بـ”الكارثي”، وأحد أسوأ المعارك التي وقعت منذ بدء الحرب على غزة بُعيد انطلاق معركة “طوفان الأقصى” في 7 أكتوبر/تشرين الأول 2023.

بحسب موقع “واللا” الإخباري الإسرائيلي، ففي الوقت الذي بدأ فيه فريق قتالي من الكتيبة 53 في لواء غولاني بالعمل في منطقة القصبة بحي الشجاعية، فقد تبين له أن غالبية البنايات التي دخلها كانت فارغة؛ إذ عثر جنود الاحتلال فيها على بنادق القناصة في مواقعها، وعبوات ناسفة جاهزة للاستخدام، وكاميرات موجهة صوب المداخل، ورشاشات آلية جاهزة لإطلاق النار.  

بحسب الموقع، فقد اعتقد قادة الاحتلال أن رجال المقاومة قد هجروا العديد من تلك المواقع، وهذا ما انطبق على البناية التي دخلها الفريق القتالي، حيث أظهر التمشيط الأوّلي أن المكان يبدو خاوياً.

ولكن فجأة فُتِحَت النيران على الموجودين داخل البناية، مع تفجير عبوة ناسفة، وإلقاء بعض القنابل اليدوية. فتعرض الجنود الأربعة للإصابة، وحاولت القوات الموجودة في الخارج مداهمة البناية، لكنهم تعرضوا لإطلاق النار أيضاً استمر القتال لأكثر من ساعتين ونصف، بحسب موقع “واللا”، وقد اندفع اثنان من ضباط وحدة الإنقاذ 669 عبر واحدة من فتحات البناية.

جرائم الاحتلال في غزة 

يأتي هذا في وقت تواصل فيه قوات الاحتلال الإسرائيلي شن غارات مكثفة على مناطق متفرقة من قطاع غزة لليوم الـ75 على التوالي؛ ما تسبب في استشهاد وإصابة عشرات الفلسطينيين في الساعات الأولى من صباح الأربعاء، 20 ديسمبر/كانون الأول 2023، فيما أعلن الاحتلال مقتل ضابط في اشتباكات مع المقاومة جنوبي القطاع.

حيث واصلت طائرات الاحتلال الإسرائيلي استهداف منطقة جباليا شمالي قطاع غزة بالأحزمة النارية، واستهدفت مناطق متفرقة في دير البلح وسط القطاع، كما نفذ طيران الاحتلال غارات عنيفة استهدفت وسط وغرب مدينة خان يونس، حيث استُشهد طفل وجُرح آخرون.

بينما ذكرت تقارير فلسطينية أن المقاومة تخوض اشتباكات عنيفة مع قوات الاحتلال في منطقة المغراقة شمال النصيرات وسط قطاع غزة، كما كشفت عن اشتباكات ضارية بين عناصر المقاومة الفلسطينية وجيش الاحتلال وسط خان يونس.

بينما أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، الأربعاء، مقتل ضابط برتبة نقيب في مواجهات جنوبي قطاع غزة، ليرتفع بذلك عدد الجنود والضباط القتلى المعلن إلى 465، منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، و133 منذ بدء العملية البرية للاحتلال على قطاع غزة.

ومنذ 27 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، يشنّ جيش الاحتلال الإسرائيلي عملية توغل بري بقطاع غزة، بدأت بمنطقة الشمال قبل أن تتوسع إلى وسط وجنوب القطاع، وسط مقاومة شرسة من حركة “حماس” والفصائل الفلسطينية، واعتراف مسؤولين إسرائيليين بأن جيشهم يدفع “ثمناً باهظاً” في غزة.


اشتري وجبة شاورما لـ شخص 1 من طاقمنا، (ادفع 5 دولار بواسطة Paypal) | لشراء وجبة اضغط هُنا


شبكة الغد الإعلامية - مؤسسة إعلامية مُستقلة تسعى لـ تقديم مُحتوى إعلامي راقي يُعبّر عن طموحات وإهتمامات الجمهور العربي حول العالم ونقل الأخبار العاجلة لحظة بلحظة.

منشورات ذات صلة