غـــــــــــزة

يـــــــــــوم

أخبار

إصابة مستوطنَيْن في عملية دهس غرب القدس.. والاحتلال يقتل المنفّذ وطفلة فلسطينية كانت في الموقع

أُصيب إسرائيليان بجروح طفيفة، الأحد 7 يناير/كانون الثاني جراء عملية دهس، نفذت قرب مستوطنة “جفعون” شمال غرب القدس، فيما استُشهد المنفذ برصاص الاحتلال، وطفلة فلسطينية كانت في موقع الحدث، بحسب إعلام عبري.

وقالت إذاعة جيش الاحتلال الإسرائيلي وهيئة البث (رسميتان) إنّ إسرائيليَّين اثنين أُصيبا بجروح طفيفة، جراء عملية دهس، نُفذت قرب مستوطنة “جفعون”، فيما أطلقت الشرطة النار على المنفّذ وقتلته.

كما أعلنت إذاعة الجيش استشهاد طفلة فلسطينية بنيران الجيش عن طريق الخطأ في موقع الحادثة. 




8 شهداء في الضفة 

في السياق، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، ظهر الأحد، استشهاد الشاب أحمد محمود حسين محارب (28 عاماً) برصاص الاحتلال الإسرائيلي في بلدة عبوين قضاء رام الله في الضفة الغربية المحتلة.

وارتفع عدد الشهداء في الضفة الغربية منذ صباح اليوم إلى 8 شهداء، 7 في مدينة جنين وشهيد في رام الله، بحسب ما أفادت وزارة الصحة الفلسطينية.

وأفادت مصادر طبية في المستشفى الحكومي بمدينة سلفيت أن مصاباً بجروح حرجة وصل الطوارئ في المستشفى صباح اليوم من بلدة عبوين، عقب مواجهات مع قوات الاحتلال في البلدة.

وصرّحت جمعية “الهلال الأحمر الفلسطيني”، بأن طواقمها الطبية تعاملت مع إصابة لشاب من بلدة عبوين، برصاص حي في منطقة الفخذ، ونقلتها بسيارة إسعاف إلى مستشفى سلفيت.

وصباح اليوم، أُصيب 3 فلسطينيين، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال، عقب اقتحامها بلدة عبوين، شمالي مدينة رام الله.

واقتحمت قوات الاحتلال بلدة عبوين من مدخليها الرئيسيين باتجاه بلدتي سنجل وعارورة، شمالي رام الله، وداهمت عدة أحياء فيها.

واندلعت مواجهات عنيفة مع شبان فلسطينيين رشقوا آليات الاحتلال العسكرية بالحجارة والزجاجات الفارغة، بينما أطلقت قوات الاحتلال الرصاص الحي والأعيرة المعدنية المغلفة بالمطاط والغاز السام على الشبان.

وفي وقت سابق من صباح اليوم، أعلنت وزارة الصحة استشهاد الأشقاء: هزاع ناجح حسن درويش عصعوص (27 عاماً)، ورامي (22 عاماً)، وأحمد (24 عاماً)، وعلاء (29 عاماً)، ورزق الله نبيل عصعوص (18 عاماً)، ومحمد ياسر موسى عصعوص (25 عاماً)، وجميعهم من قرية مثلث الشهداء، جراء قصف الاحتلال.

وفي ساعات ما بعد الظهر، أعلن مدير مستشفى الرازي في جنين فواز حماد، عن استشهاد وديع ياسر عصعوص (18 عاماً)، متأثراً بجروح أُصيب بها، فجر اليوم الأحد، ما يرفع عدد الشهداء جراء قصف مسيرة للاحتلال مجموعة من الشبان عند دوار الشهداء جنوب مدينة جنين، إلى 7.

ومنذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، كثف الجيش الإسرائيلي مداهماته واقتحاماته لقرى وبلدات الضفة الغربية والقدس، بالتزامن مع حرب مدمرة ومتواصلة ضد قطاع غزة، خلّفت حتى الأحد 22 ألفاً و835 قتيلاً، و58 ألفاً و416 جريحاً، ودماراً هائلاً في البنية التحتية وكارثة إنسانية غير مسبوقة، وفقاً لسلطات القطاع والأمم المتحدة.


اشتري وجبة شاورما لـ شخص 1 من طاقمنا، (ادفع 5 دولار بواسطة Paypal) | لشراء وجبة اضغط هُنا


منشورات ذات صلة