غـــــــــــزة

يـــــــــــوم

أخبار

الاحتلال يستهدف سيارة مدنية جنوب لبنان بطائرة مسيّرة.. وقذيفة مضادة للدروع تسقط في مستوطنة إسرائيلية

قصف طيران الاحتلال الإسرائيلي، الاثنين 8 يناير/كانون الثاني 2024، سيارة مدنية في جنوب لبنان، فيما سقطت قذيفة مضادة للدروع في مستوطنة “كريات شمونة” شمال فلسطين المحتلة.

الوكالة الوطنية للإعلام اللبنانية ذكرت أن طائرة مسيّرة قصفت سيارة في بلدة خربة سلم، مشيرة في الوقت ذاته إلى أن منطقة تل العويضة بين عديسة وكفركلا جنوب لبنان تعرضت للقصف بالقنابل الفسفورية.

كما شهدت أطراف بلدة عيتا الشعب جنوب لبنان، غارات عنيفة من الطيران الحربي الإسرائيلي، وفقاً لوسائل إعلام لبنانية.




من ناحية أخرى، ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن قذيفة مضادة للدروع أطلقت من لبنان، سقطت في مستوطنة “كريات شمونة”، بدون سماع دويّ صفارات الإنذار.

الاحتلال يشن غارات في جنوب لبنان

الجيش الإسرائيلي في تدوينة على منصة “إكس” قال، اليوم الاثنين، إنه خلال ساعات الليل “هاجم سلسلة من الأهداف التابعة لحزب الله في جنوب لبنان”.

وأوضح: “قصفت طائرات سلاح الجو ليلاً مجمعاً عسكرياً لتنظيم حزب الله في منطقة قرية مارفين، كما هاجمت منصة إطلاق صواريخ وبنية تحتية في منطقة قرية عيتا الشعب”.

وزير الجيش الإسرائيلي، يوآف غالانت، زعم أن “أولوية إسرائيل ليست الدخول في حرب مع حزب الله”، لكنه أضاف أنه “يجب أن يتمكن ثمانون ألف شخص من العودة إلى منازلهم بأمان” في البلدات الإسرائيلية المحاذية للحدود اللبنانية، وفقاً لتصريحات له في صحيفة “وول ستريت جورنال”.

و”تضامناً مع قطاع غزة”، يتبادل “حزب الله” وفصائل فلسطينية في لبنان مع الجيش الإسرائيلي قصفاً يومياً متقطعاً منذ 8 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، ما أسفر عن عشرات القتلى والجرحى على طرفي الحدود.


اشتري وجبة شاورما لـ شخص 1 من طاقمنا، (ادفع 5 دولار بواسطة Paypal) | لشراء وجبة اضغط هُنا


منشورات ذات صلة