غـــــــــــزة

يـــــــــــوم

أخبار

مئات الآلاف من اليمنيين يتظاهرون رفضاً للهجمات الأمريكية البريطانية.. و”الحوثي”: مستمرون في استهداف السفن الإسرائيلية

أكدت جماعة الحوثي اليمنية، الجمعة 12 يناير/كانون الثاني 2024، أنها مستمرة بمنع السفن الإسرائيلية أو المتجهة إلى “فلسطين المحتلة”، مهما كان “العدوان الأمريكي والبريطاني” على اليمن، في حين شهدت عدة مدن يمنية احتجاجات ضخمة رفضاً للهجمات الأمريكية البريطانية.

وفي تصريح مكتوب لرئيس المجلس السياسي الأعلى للجماعة مهدي المشاط، نشرته وكالة الأنباء (سبأ) التابعة للحوثيين، قال: إن “العدوان الأمريكي الصهيوني والبريطاني على اليمن إجرامي غاشم وغير مبرر، وانتهاك سافر لكل القوانين، وسيدفع الثمن باهضاً”.

وشدد على استمرار جماعته في “منع السفن الإسرائيلية أو المتجهة إلى فلسطين المحتلة مهما كان العدوان الأمريكي الصهيوني والبريطاني على الشعب اليمني”.




وأضاف: “الدم اليمني غالٍ، وثأرنا لا يذبل”، مؤكداً أن “العدوان الأمريكي الصهيوني والبريطاني المجرّم لن يثني اليمن عن موقفه المساند والداعم لفلسطين”.

وحمّل المشاط الولايات المتحدة وبريطانيا “مسؤولية عسكرة الملاحة الدولية (في البحر الأحمر)”، وأردف: “سنثبت للأمريكيين والبريطانيين أن اليمن مقبرة الغزاة”.

احتجاجات ضخمة

وعلى أثر الهجمات الأمريكية البريطانية، احتشد عشرات الآلاف من اليمنيين في عدة مدن الجمعة للاستماع إلى خطابات قادتهم التي تندد بالضربات الأمريكية البريطانية على بلادهم؛ رداً على هجمات الحوثيين على السفن في البحر الأحمر.

وفي وقت سابق الجمعة، أعلنت جماعة الحوثي، مقتل 5 من قواتها، وإصابة 6 آخرين في غارات شنّتها الولايات المتحدة وبريطانيا على اليمن. وأضافت الجماعة في بيان أنه “تم استهداف 5 محافظات يمنية، بينها العاصمة صنعاء بـ73 غارة”.

وكان البيت الأبيض أعلن، فجر الجمعة، في بيان مشترك لـ10 دول، أنه “رداً على هجمات الحوثيين ضد السفن التجارية في البحر الأحمر، قامت القوات المسلحة الأمريكية والبريطانية بتنفيذ هجمات مشتركة ضد أهداف في مناطق يسيطر عليها الحوثيون في اليمن”.

وصدر البيان المشترك باسم حكومات الولايات المتحدة، وبريطانيا وأستراليا والبحرين وكندا والدنمارك وألمانيا وهولندا ونيوزيلندا وكوريا الجنوبية، وفق ما نشره البيت الأبيض.

مئات الآلاف من اليمنيين يتظاهرون رفضاً للهجمات الأمريكية البريطانية.. و”الحوثي”: مستمرون في استهداف السفن الإسرائيلية

وعليه، قالت “الحوثي” في بيان صادر عن المجلس السياسي للجماعة (أعلى سلطة سياسية)، إن جميع المصالح الأمريكية البريطانية باتت “أهدافاً مشروعة” لقواتها، رداً على “عدوانهم المباشر والمعلن” على اليمن.

و”تضامناً مع قطاع غزة”، الذي يتعرض منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي لحرب إسرائيلية بدعم أمريكي، يستهدف الحوثيون بصواريخ ومسيّرات سفن شحن في البحر الأحمر تملكها أو تشغّلها شركات إسرائيلية، أو تنقل بضائع من وإلى إسرائيل.

ودخلت التوترات في البحر الأحمر مرحلة تصعيد لافتة منذ استهداف الحوثيين، مساء الثلاثاء، سفينة أمريكية بشكل مباشر، بعد أن كانوا يستهدفون في إطار التضامن مع قطاع غزة سفن شحن تملكها أو تشغلها شركات إسرائيلية أو تنقل بضائع من وإلى إسرائيل.


اشتري وجبة شاورما لـ شخص 1 من طاقمنا، (ادفع 5 دولار بواسطة Paypal) | لشراء وجبة اضغط هُنا


منشورات ذات صلة