غـــــــــــزة

يـــــــــــوم

أخبار

الملاحة بقناة السويس تشهد أدنى مستوى لها منذ أزمة سفينة إيفر غيفن.. بلومبرغ: تراجعت بنسبة 41%

نشرت وكالة بلومبرغ الأمريكية تقريراً، الأربعاء 17 يناير/كانون الثاني 2024، حول انخفاض نسبة عبور السفن التجارية عبر قناة السويس إلى أدنى مستوى لها منذ أن أغلقت سفينة “إيفر غيفن” الممر المائي، قبل ما يقرب من 3 سنوات، وسط تصاعد التوترات جنوبي البحر الأحمر.

تقرير الوكالة أشار إلى أن بيانات صندوق النقد الدولي وجامعة أكسفورد كشفت أن المتوسط ​​المتحرك لمدة 7 أيام لمعابر السويس اليومية انخفض إلى 49، حتى يوم الأحد، وهذا أقل من الذروة اليومية لعام 2023، والتي بلغت 83 حالة عبور في أواخر يونيو/حزيران، وأقل من متوسط 7 أيام في العام السابق البالغ 70 حالة عبور.

أسباب التراجع 

الوكالة أرجعت هذا الانخفاض إلى الهجمات على السفن بالقرب من البحر الأحمر، ما أدى إلى التحول في طرق التجارة العالمية إلى بدائل أطول وأكثر تكلفة، مشيرة إلى أن حركة الملاحة في قناة السويس تراجعت 41% عن ذروة عام 2023.




ومن النتائج الملحوظة لانخفاض حركة المرور عبر قناة السويس، بحسب الوكالة الأمريكية، يعود إلى الزيادة المقابلة في عدد السفن التي تختار الرحلة الأطول حول رأس الرجاء الصالح، بالقرب من الطرف الجنوبي لأفريقيا.

الملاحة بقناة السويس تشهد أدنى مستوى لها منذ أزمة سفينة إيفر غيفن.. بلومبرغ: تراجعت بنسبة 41%

تكاليف أعلى لشركات الشحن 

من جهتهم، أكد الخبراء البحريون أن عمليات التحويل هذه لا تؤدي فقط إلى فترات أطول للرحلة، ولكنها تؤدي أيضاً إلى تكبد تكاليف أعلى لشركات الشحن، ما يؤثر على الكفاءة العامة لشبكات التجارة العالمية.

مع انخفاض حركة المرور في قناة السويس، اتخذت السفينة “إيفر غيفن”، التي كانت في قلب انسداد 2021، طريقاً بديلاً، حيث تكشف بيانات تتبع السفن أن سفينة Ever Given تتمركز حالياً في وسط المحيط الهندي، متجهة شرقاً نحو سريلانكا.

وبدأت رحلة السفينة في منتصف ديسمبر/كانون الأول، بالتزامن مع بدء عمليات التحويل بسبب المخاوف الأمنية بالقرب من البحر الأحمر.

و”تضامناً مع قطاع غزة”، الذي يتعرض منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول 2023، لحرب إسرائيلية مدمرة بدعم أمريكي، يستهدف الحوثيون بصواريخ ومسيّرات سفن شحن بالبحر الأحمر تملكها أو تشغلها شركات إسرائيلية، أو تنقل بضائع من وإلى إسرائيل.

توترات في البحر الأحمر

ودخلت التوترات في البحر الأحمر مرحلة تصعيد لافتة منذ استهداف الحوثيين، في 9 يناير/كانون الثاني الجاري، سفينة أمريكية بشكل مباشر، بعد أن كانوا يستهدفون في إطار التضامن مع قطاع غزة سفن شحن تملكها أو تشغلها شركات إسرائيلية أو تنقل بضائع من وإلى إسرائيل.

الملاحة بقناة السويس تشهد أدنى مستوى لها منذ أزمة سفينة إيفر غيفن.. بلومبرغ: تراجعت بنسبة 41%

والجمعة، أعلن البيت الأبيض، في بيان مشترك لـ10 دول، أنه “رداً على هجمات الحوثيين… ضد السفن التجارية في البحر الأحمر، قامت القوات المسلحة الأمريكية والبريطانية بتنفيذ هجمات مشتركة ضد أهداف في مناطق يسيطر عليها الحوثيون في اليمن”.


اشتري وجبة شاورما لـ شخص 1 من طاقمنا، (ادفع 5 دولار بواسطة Paypal) | لشراء وجبة اضغط هُنا


منشورات ذات صلة