غـــــــــــزة

يـــــــــــوم

أخبار

“النواب الأمريكي” يستدعي وزير الدفاع إلى التحقيق.. مطلوب للإدلاء بشهادته حول إخفاء نبأ دخوله المستشفى

طلب رئيس لجنة القوات المسلحة بمجلس النواب الأمريكي الخميس 18 يناير/كانون الثاني 2024، من وزير الدفاع لويد أوستن الإدلاء بشهادته أمام اللجنة بشأن عدم الكشف في الوقت المناسب عن دخوله المستشفى في الآونة الأخيرة، حتى للرئيس جو بايدن.

وكان أوستن في المستشفى يتلقى العلاج من سرطان البروستاتا منذ بداية العام، فيما أثار عدم إبلاغه بايدن في الوقت المناسب بدخوله المستشفى انتقادات من المشرعين، وفوجئ البيت الأبيض بهذا النبأ.

وأمضى وزيرالدفاع الأمريكي  أسبوعين في المستشفى بسبب مضاعفات جراحة سرطان البروستاتا التي خضع لها في 22 ديسمبر/كانون الأول الماضي، وتمَّ التكتم على الجراحة أيضاً في البداية، وخرج في وقت سابق الإثنين، من المستشفى إلى منزله في فرجينيا.




وكتب النائب مايك روجرز في رسالة إلى أوستن أمس الخميس “ينبغي أن يفهم الكونغرس ما حدث ويعرف من اتخذ القرارات لمنع الكشف عن مكان الوزير”.

“النواب الأمريكي” يستدعي وزير الدفاع إلى التحقيق.. مطلوب للإدلاء بشهادته حول إخفاء نبأ دخوله المستشفى

جدل بسبب اختفاء وزير الدفاع

أثارت واقعة إدخال وزير الدفاع الأمريكي، لويد أوستن، المستشفى قبل أيام دون إبلاغ أحد، انتقادات واسعة في الأوساط الأمريكية.

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، نقل أوستن إلى المستشفى يوم الأول من يناير/كانون الثاني 2024، موضحةً أن حالته الصحية جيدة حالياً، وسط انتقادات إعلامية لتأخر الاعلان.

وأوضح الناطق باسم البنتاغون بات رايدر، أنّ نقل أوستن إلى المستشفى جاء بسبب مضاعفات ظهرت بعد إجرائه عملية جراحية (لم يذكر توقيت إجرائها)، مشيراً إلى أن حالته الصحية جيدة وتتجه إلى التحسن، مبيناً أنهم ينتظرون عودته لمواصلة عمله.

“النواب الأمريكي” يستدعي وزير الدفاع إلى التحقيق.. مطلوب للإدلاء بشهادته حول إخفاء نبأ دخوله المستشفى

وأشارت وكالة أسوشيتد برس الأمريكية، إلى أن إخفاء دخول أوستن إلى المستشفى لعدة أيام يعكس افتقاراً مذهلاً إلى الشفافية بشأن مرضه ومدى خطورته، مضيفةً أن هذه السرية تأتي في وقت تعاني فيه الولايات المتحدة من عدد لا يحصى من أزمات الأمن القومي.

فيما قال أوستن في بيان له، بوقت سابق، إنه يتحمل “المسؤولية الكاملة” عن السرية التي أحاطت ببقائه في المستشفى لمدة أسبوع، بسبب حالته الطبية التي لم يكشف عنها.

وأوستن هو التالي لبايدن مباشرة على قمة التسلسل القيادي للجيش الأمريكي، وتتطلب واجباته أن يكون متاحاً في أي لحظة؛ للتعامل مع أي شكل من أشكال أزمات الأمن القومي، ولا يزال من غير الواضح إلى أي مدى تم تفويض مهامه إلى نائبته كاثلين هيكس، أو ما إذا كان شارك في أي قرارات مهمة أثناء غيابه.

لكن وكالة “أسوشيتد برس” نقلت عن مسؤولين أمريكيين، أن العديد من قادة البنتاغون لم يكونوا أيضاً على علم بوجود أوستن في المستشفى حتى يوم الجمعة الماضي.

وقال عدد من المسؤولين الأمريكيين في وقت سابق، إن العديد من كبار قادة الخدمة في البنتاغون لم يكونوا على علم حتى يوم الجمعة بوجود أوستن في المستشفى. 

“النواب الأمريكي” يستدعي وزير الدفاع إلى التحقيق.. مطلوب للإدلاء بشهادته حول إخفاء نبأ دخوله المستشفى

وتحدث المسؤولون شريطة عدم الكشف عن هويتهم؛ لمناقشة المحادثات الخاصة. وكانت صحيفة بوليتيكو أول من أبلغ عن علم البيت الأبيض بحالته يوم الخميس.

وكانت صحيفة “بوليتيكو”، الأولى بين وسائل إعلام أمريكية عدة، كشفت أن أوستن أمضى ثلاثة أيام في المستشفى قبل أن يقوم مسؤولون في البنتاغون بإبلاغ جايك ساليفان، ومسؤولين بارزين في البيت الأبيض بهذا الأمر.

وأشارت الصحيفة إلى أن ساليفان قام على إثر ذلك بإبلاغ بايدن بالأمر، وكشفت أن الكونغرس أبلِغ بإدخال أوستن المستشفى قبل 15 دقيقة فقط من صدور البيان الرسمي بشأن ذلك الجمعة.


اشتري وجبة شاورما لـ شخص 1 من طاقمنا، (ادفع 5 دولار بواسطة Paypal) | لشراء وجبة اضغط هُنا


منشورات ذات صلة