غـــــــــــزة

يـــــــــــوم

أخبار

السيسي يعلن رفضه اتفاق إثيوبيا و”أرض الصومال”: لن نسمح بتهديد أمن دولة الصومال

قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الأحد 21 يناير/كانون الثاني 2024، إن مصر لن تسمح بتهديد أمن وسلامة الصومال، معبراً عن رفضه الاتفاق الذي وقعته أرض الصومال مع إثيوبيا، أو التدخل في  شؤون الصومال، أو المساس بوحدة أراضيها.

جاء ذلك خلال مباحثاته مع الرئيس الصومالي مؤكداً أن بلاده لن تسمح بتهديد الصومال وشعبه إذا طلب منها التدخل، لافتاً إلى أن الصومال دولة عربية، لها حقوق ضمن الدفاع المشترك.

وأضاف السيسي “رسالتى لإثيوبيا، لكي تحصل على تسهيلات من الأشقاء في الصومال وجيبوتي وإريتريا، يجب أن يكون بالمسائل التقليدية المتعارف عليها، والاستفادة من الموانئ، وهذا إطار لا يرفضه أحد، ولكن محاولة القفز على أرض من الأراضي لمحاولة السيطرة عليها، فلن يوافق أحد على ذلك”.




وتابع قائلاً: “الصومال دولة عربية ولها حقوق طبقاً لميثاق الجامعة العربية فى الدفاع المشترك لأى تهديد لها، مؤكداً أن “مصر لن تسمح لأحد بتهديد الصومال أو أن يمس أمنها (…) محدش يجرّب مصر ويحاول يهدد أشقاءها، خاصة لو أشقاءها طلبوا منها التدخل”.

ووجّه الرئيس المصري حديثه لنظيره الصومالي، قائلاً: “اطمئن، وبفضل الله نحن معكم ونقول للدنيا كلها، نتعاون ونتحاور بعيداً عن أى تهديد أو المساس بالأمن والاستقرار”، بحسب وسائل إعلام مصرية، مشدداً أيضاً على أن الاتفاق بين إثيوبيا وأرض الصومال ليس مقبولاً لأحد.

وكان الرئيس المصري قد استقبل اليوم الأحد بقصر الاتحادية، حسن شيخ محمود، رئيس الصومال لعقد مباحثات بشأن سُبل تعزيز العلاقات الثنائية والأوضاع الإقليمية.

وصل الرئيس الصومالي حسن شيخ محمود إلى العاصمة المصرية القاهرة، السبت، وذلك للقاء الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

دعوة رسمية

وتأتي زيارة الرئيس الصومالي إلى القاهرة استجابة لدعوة مصرية رسمية له من الرئيس السيسي، نقلها وفد رفيع المستوى زار مقديشو مؤخراً.

وناقش الرئيس الصومالي مع الرئيس المصري التحركات العربية والمصرية لمواجهة المخطط الإثيوبي بإنشاء منفذ بحري وقوة عسكرية بحرية على البحر الأحمر، خاصة أنه يمسّ الملاحة البحرية، ويهدد أمن واستقرار المنطقة، فضلاً عن مخالفته لقواعد القانون الدولي ومبادئ حسن الجوار.

وفي وقت سابق، أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، دعم الجامعة العربية للصومال في التحديات التي تواجهها بعد توقيع اتفاق بين إثيوبيا وإقليم “صومالي لاند” يمنح أديس أبابا إقامة قاعدة بحرية في الإقليم.


اشتري وجبة شاورما لـ شخص 1 من طاقمنا، (ادفع 5 دولار بواسطة Paypal) | لشراء وجبة اضغط هُنا


منشورات ذات صلة