غـــــــــــزة

يـــــــــــوم

أخبار

إعلام إيراني: مقتل مستشار عسكري لـ”الحرس الثوري” في سوريا.. طيران إسرائيلي استهدفه جنوب دمشق

قُتل المستشار العسكري للحرس الثوري الإيراني سعيد عليدادي، خلال الغارات الجوية التي شنتها الطائرات الإسرائيلية على سوريا فجر الجمعة 2 فبراير/شباط، حسبما أفادت وكالة “مهر” الإيرانية.

الوكالة أوضحت أن “طائرات الاحتلال الإسرائيلي استهدفت فجر اليوم الجمعة، مناطق في جنوب دمشق، واستشهد خلال هذه الغارات الصهيونية المستشار العسكري الإيراني سعيد عليدادي”.

والخميس 1 فبراير/شباط، نقلت وكالة “رويترز” عن خمسة مصادر مطلعة لم تسمّها، أن الحرس الثوري الإيراني قلَّص نشر كبار ضباطه في سوريا بسبب سلسلة من الضربات الإسرائيلية المميتة، وسيعتمد أكثر على فصائل شيعية متحالفة مع طهران للحفاظ على نفوذه هناك.

الحرس الثوري الإيراني- رويترز
الحرس الثوري الإيراني- رويترز

وقال أحد المصادر، وهو مسؤول أمني إقليمي كبير على اطلاع من جانب طهران، إن قادة إيرانيين كباراً غادروا سوريا مع عشرات الضباط ذوي الرتب المتوسطة، واصفاً ذلك بأنه تقليص لحجم الوجود.

في الوقت ذاته، قالت ثلاثة من المصادر إن “الحرس الثوري” سيدير العمليات السورية عن بُعد بمساعدة حليفه حزب الله، في حين لم ترد الجماعة اللبنانية فوراً على طلب للتعليق، وفق رويترز.

وأرسلت إيران آلاف المقاتلين إلى سوريا خلال الحرب السورية، وبينما كان بين هؤلاء أعضاء من “الحرس الثوري”، يعملون رسمياً في دور مستشارين، كان الجزء الأكبر من الفصائل المسلحة الشيعية من أنحاء المنطقة.

ويتعرض “الحرس الثوري” لواحدة من أكثر الفترات صعوبة في سوريا منذ وصوله قبل عقد من الزمن لمساعدة رئيس النظام السوري بشار الأسد في الحرب الأهلية.

إعلام إيراني: مقتل مستشار عسكري لـ”الحرس الثوري” في سوريا.. طيران إسرائيلي استهدفه جنوب دمشق

ومنذ ديسمبر/كانون الأول 2023، قتلت الضربات الإسرائيلية أكثر من ستة من أعضائه، بينهم أحد كبار قادة المخابرات في “الحرس الثوري”.

وفي شهر يناير/كانون الثاني  الماضي أيضاً، أكد حرس الثوري استشهاد عدد من قواته الاستشارية في غارة إسرائيلية على سوريا.

ومنذ اندلاع حرب غزة، صعّدت إسرائيل حملة الضربات الجوية المستمرة منذ سنوات بهدف تحجيم الوجود الإيراني في سوريا ومهاجمة كل من “الحرس الثوري” وحزب الله، الذي يتبادل بدوره إطلاق النار مع إسرائيل عبر الحدود اللبنانية الإسرائيلية منذ الثامن من أكتوبر/تشرين الأول 2024.

ونادراً ما تعلق إسرائيل على هجماتها في سوريا، ولم تعلن مسؤوليتها عن أحدث الضربات هناك، في حين قال الجيش الإسرائيلي، رداً على أسئلة لـ”رويترز”، إنه لا يعلق على تقارير إعلامية أجنبية.

 


اشتري وجبة شاورما لـ شخص 1 من طاقمنا، (ادفع 5 دولار بواسطة Paypal) | لشراء وجبة اضغط هُنا


منشورات ذات صلة