غـــــــــــزة

يـــــــــــوم

أخبار

الاحتلال: هاجمنا أكثر من 50 هدفاً لـ”حزب الله” بسوريا.. والجماعة تستهدف موقعاً وقاعدة عسكرية إسرائيلية

أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، السبت 3 فبراير/شباط 2024، أن قواته هاجمت أكثر من 50 هدفاً لـ”حزب الله” اللبناني في الأراضي السورية، منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، في الوقت ذاته قال حزب الله إنه استهدف موقعاً وقاعدة عسكرية إسرائيلية قرب حدود لبنان.

وقال متحدث الجيش الإسرائيلي دانيال هاغاري، في مؤتمر صحفي، إن الجيش “استهدف من الأرض والجو أكثر من 50 هدفاً لحزب الله، منتشرة في الأراضي السورية”، مضيفاً: “نحن نهاجم البنية التحتية لحزب الله، في سوريا”.

ويشنّ الجيش الإسرائيلي بين الفينة والأخرى هجمات صاروخية على أهداف في سوريا، يدعى أنها تابعة لـ”حزب الله”.

والجمعة، قالت وكالة أنباء النظام السوري “سانا”، إن “أنظمة الدفاع الجوي تصدت لعدوان إسرائيلي استهدف نقاطاً جنوب العاصمة دمشق”.

الاحتلال: هاجمنا أكثر من 50 هدفاً لـ”حزب الله” بسوريا.. والجماعة تستهدف موقعاً وقاعدة عسكرية إسرائيلية

وادعى هاغاري، في المؤتمر الصحفي، أن الجيش الإسرائيلي “دمر 150 خلية تابعة لحزب الله في لبنان، وأنه قتل 200 مقاتل، منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي”.

أردف: “كجزء من الجهود الدفاعية، وبدلاً من الفرقة الواحدة المعتادة، نشر جيش الدفاع الإسرائيلي ثلاث فرق على طول الحدود مع لبنان، وضمن ذلك عشرات الآلاف من المقاتلين والقوات النظامية والاحتياطية التابعة للجيش الإسرائيلي، في البر والجو والبحر”.

المتحدث أضاف: “تقوم قوات الجيش بقمع هجمات وحدات حزب الله، على خط الحدود، التي تحاول اختراق إسرائيل، وإطلاق صواريخ مضادة للدبابات على المواقع الاستيطانية والمستوطنات، وإطلاق الصواريخ في الخلف”.

استهداف مواقع إسرائيلية

من جهة أخرى، أعلن “حزب الله” اللبناني، السبت، استهداف موقع وقاعدة عسكرية إسرائيلية قرب حدود لبنان الجنوبية، في وقت تواصَل فيه القصف الإسرائيلي على مناطق واقعة جنوبي البلاد.

وقال “حزب الله”، في بيانين منفصلين، إن مقاتليه “استهدفوا قاعدة خربة ماعر، بالأسلحة المناسبة، كما استهدفوا موقع الرمتا بالأسلحة الصاروخية، وحققوا إصابات مباشرة”.

وفي السياق ذاته، أفادت وكالة الإعلام اللبنانية الرسمية، السبت، بأن “مسيّرة إسرائيلية نفذت عدواناً جوياً، حيث شنت غارة على بلدة يارون، في قضاء بنت جبيل (جنوب)، مطلقةً صاروخاً موجهاً باتجاه الأحياء السكنية فيها”.

الاحتلال: هاجمنا أكثر من 50 هدفاً لـ”حزب الله” بسوريا.. والجماعة تستهدف موقعاً وقاعدة عسكرية إسرائيلية

وتزامن القصف الجوي مع قصف مدفعي إسرائيلي على بلدتي علما الشعب والضهيرة، في قضاء صور، وأطراف بلدة راشيا الفخار، في قضاء (دائرة) حاصبيا (جنوب)، بحسب الوكالة.

وأضافت الوكالة: “العدو الإسرائيلي استهدف بالقذائف الثقيلة أطراف بلدات كفر حمام، والفرديس، والهبارية، في حاصبيا”، من دون أنباء عن وقوع إصابات.

وفي وقت سابقٍ السبت، قال الجيش الإسرائيلي إن طائراته قصفت أهدافاً لـ”حزب الله” جنوبي لبنان، رداً على إطلاق صواريخ تجاه إسرائيل.

وذكر الجيش في بيان: “في إطار الهجوم، تم قصف موقعين للمراقبة في مناطق مروحين وعيتا الشعب، إلى جانب مقر عسكري في منطقة يارون.. وموقع تم إطلاق الصواريخ منه إلى أراضي إسرائيل”.

وعلى أثر الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة، تشهد الحدود بين لبنان وإسرائيل منذ 8 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، تبادلاً متقطعاً للنيران بين الجيش الإسرائيلي من جهة، و”حزب الله” وفصائل فلسطينية من جهة أخرى، أدّى إلى سقوط قتلى وجرحى على طرفي الحدود.

وخلفت الحرب على غزة، حتى السبت “27 ألفاً و238 شهيداً و66 ألفاً و452 مصاباً، معظمهم أطفال ونساء”، وفق السلطات الفلسطينية، وتسببت في “دمار هائل وكارثة إنسانية غير مسبوقة”، بحسب الأمم المتحدة.


اشتري وجبة شاورما لـ شخص 1 من طاقمنا، (ادفع 5 دولار بواسطة Paypal) | لشراء وجبة اضغط هُنا


منشورات ذات صلة