غـــــــــــزة

يـــــــــــوم

مرأة

تعيشين حالة من الحيرة لاختيار إطلالتك اليومية؟ “الخزانة الكبسولة” الحل لشراء ملابس أقل والحصول على تنسيقات أكثر

دائماً ما تعاني النساء من مشكلة تنسيق الملابس، إما بسبب كثرتها أو قلتها، وذلك لأن الكثيرات منهن يشترين قطعاً منفصلة، دون التفكير في التنسيق المناسب لها، الشيء الذي يؤدي بهن للوقوع في حالة من الحيرة في الصباح، خلال وقت تحضير أنفسهن للخروج من المنزل، أو عند الاستعداد للذهاب إلى مناسبة خاصة على سبيل المثال.

ومن أجل الحد من هذه المشكلة، وللشعور بالراحة عند اختيار زي اليوم، خرج مصطلح “الخزانة الكبسولة”، الذي أصبح يسوق له بشكل كبير من طرف خبراء الموضة، والذي يساعد النساء والرجال على حد سواء في التقليل من شراء الملابس، مع الحفاظ على إطلالة أنيقة باستعمال نفس القطع، والتخلص من الجملة الشهيرة التي يرددها الأغلبية وهي “ليس لديّ ما أرتديه في خزانة ملابسي”.

نكشف لكم فيما يلي دليلاً كاملاً حول طريقة بناء الخزانة الكبسولة، ومعرفة طريقة البدء بها وكيفية القيام بهذه المهمة.

الخزانة الكبسولة.. تعريف

الخزانة الكبسولة هي عبارة عن مجموعة محدودة من قطع الملابس القابلة للتبديل والتنسيق بشكل دائم، والتي يكمل بعضها بعضاً.

غالباً ما تكون هذه قطعاً كلاسيكية، أي إنها لا تخرج عن نطاق الموضة، بمعنى أنها قطع تستعمل في كل زمن وحين، وتتكون بشكل أساسي من ألوان محايدة.

خلاصة الكلام، تسمح لك الخزانة الكبسولة بإنشاء مجموعة متنوعة من الملابس المختلفة مع مجموعة صغيرة من الملابس.

تعيشين حالة من الحيرة لاختيار إطلالتك اليومية؟ “الخزانة الكبسولة” الحل لشراء ملابس أقل والحصول على تنسيقات أكثر

كيف بدأت فكرة الخزانة الكبسولة؟

حظي مفهوم الخزانة الكبسولة بشعبية كبيرة، وتم نقاشه على نطاق واسع عبر وسائل التواصل الاجتماعي في السنوات الأخيرة، إلا أنه في الحقيقة لا يعتبر مفهوماً جديداً، لكن بدايته كانت قبل عدة عقود.

في السبعينيات، افتتحت المصممة سوزي فو أول محل أسمته “Wardrobe” في مدينة لندن البريطانية، حيث كانت تبيع ملابس ذات مظهر بسيط ومتعددة الاستخدامات وعالية الجودة ويمكن مزجها ومطابقتها بسهولة، إذ كان هدفها هو مساعدة النساء على اكتساب الثقة في طريقة اللباس والمظهر.

وبعد ذلك انتشر مفهوم خزانة الملابس المصغرة “الكبسولة” إلى الولايات المتحدة الأمريكية في عام 1985، عندما قامت المصممة دونا كاران بإنشاء خط أزياء يسمى “Seven Easy Pieces” الخاص بها.

كانت جميع عارضاتها يرتدين ملابس بسيطة، وعرضت 7 قطع فقط من خلال تصميم أزياء مختلفة معهم في إطار تنسيق القطع الرئيسية.

كان عرض الأزياء ناجحاً، وأصبحت فكرة وجود خزانة ملابس بسيطة قابلة للتبديل شائعة، ومنذ ذلك الوقت إلى الآن أصبح هذا المفهوم رائجاً مرة أخرى، ربما لأن وجود الخزانة الكبسولة يجعل حياتنا أسهل وأفضل بكثير.

لماذا يجب أن يكون لديك خزانة كبسولة للملابس؟

هناك العديد من الأسباب التي قد تجعلك ترغبين في بناء الخزانة الكبسولة، نذكر لك منها:

تعب أقل في اتخاذ القرار

هل سمعت عن تعب اتخاذ القرار؟ إن دماغنا مبرمج فقط لاتخاذ عدد معين من القرارات خلال اليوم، بعد ذلك، يتعب، لنجد أنفسنا نتعب من أجل اتخاذ المزيد من القرارات الأخرى.

لذلك فإن وجود خزانة ملابس صغيرة يعني أن لديك عدداً أقل من الملابس التي يمكنك أن تنسقها بشكل سريع وأنيق، وهي نفسها الملابس التي تحبها كثيراً ولا تفكر في الاستغناء عنها.

لذا، عندما تستعدين في الصباح، سيكون من الأسهل عليك اختيار ما سوف ترتدينه لهذا اليوم، حتى لا يساهم ذلك في إرهاق قرارك!

تعيشين حالة من الحيرة لاختيار إطلالتك اليومية؟ “الخزانة الكبسولة” الحل لشراء ملابس أقل والحصول على تنسيقات أكثر

المزيد من الوقت

إن وجود خزانة ملابس منظمة يوفر عليك أيضاً الكثير من الوقت! بما أنك تعرف أسلوبك وما يناسبك من قطع الملابس، فأنت تعرف بالضبط ما تحتاج إلى شرائه.

إذ إن الذهاب إلى المتجر أو طلب قطعة محددة ودائمة عبر الإنترنت هي عملية سريعة، ولا تضيع وقتك في التسوق دون تفكير.

وكما قلنا سابقاً، فإنك لا تضيع وقتاً في البحث في أكوام وأكوام من الملابس معتقداً أنه ليس لديك ما ترتديه.

أكثر استدامة

الخزانة الكبسولة هي وسيلة مستدامة للتعامل مع ملابسك والقطع التي تقوم بشرائها، وذلك لأنك تمتلك في الغالب قطعاً خالدة سترتديها لسنوات، ولن تصبح قديمة الطراز.

نظراً لأنه ليس لديك الكثير من الملابس، فإنك ترتدي كل قطعة تمتلكها، لذلك لن تضيع أي ملابس مركونة في الرفوف أو في التعليق دون الاستفادة منها.

غالباً ما يستثمر الأشخاص الذين يختارون خزانة ملابس صغيرة في قطع عالية الجودة وباهظة الثمن، تدوم طويلاً، ويتجنبون الموضة السريعة، وهي صناعة مسرفة للغاية، وضارة بالبيئة كذلك.

توفير المال

يمكنك أيضاً توفير الكثير من المال! إذ عندما يكون لديك الخزانة الكبسولة، لن تضطر إلى الذهاب للتسوق كثيراً، لأن قطع ملابسك قابلة للتبديل ومتعددة الاستخدامات.

وهذا يعني أنك سوف تتمكن من ارتدائها عدة مرات، ولن تشتري قطعاً لن ينتهي بك الأمر إلى ارتدائها بانتظام.

تعيشين حالة من الحيرة لاختيار إطلالتك اليومية؟ “الخزانة الكبسولة” الحل لشراء ملابس أقل والحصول على تنسيقات أكثر

ضغط أقل

خزانة الملابس الكبسولة تعني ضغطاً أقل في حياتك بشكل عام، أي إنه لا داعي للقلق بشأن قطع الملابس التي لا تناسبك.

من المرجح أن تختار الملابس التي تسهل العناية بها، ويسهل حزمها عند السفر والانتقال بها من منزل إلى آخر دون عناء.

إذ لكل هذه الأسباب، عليك أن تفكر في بناء خزانة ملابس اليوم! وسوف تجعل حياتك أسهل بكثير!

كيفية بناء خزانة ملابس ستنال إعجابك

من أجل بناء خزانة كبسولة صحيحة، يمكن بدء العملية خطوة بخطوة، للحصول على النتيجة التي ترضيك، وترضي ذوقك في الملابس.

الخطوة الأولى من أجل إنشاء خزانة ملابس رائعة هي إجراء مراجعة لخزانتك، من خلال مراجعة كل قطعة على حدة، ومعرفة ما إذا كنت ترتديها بانتظام أم لا.

عند القيام بهذه الخطوة الأولى اسأل نفسك سؤالاً مهماً، سيساعدك على عملية المراجعة، وهو: متى كانت آخر مرة ارتديت فيها هذا؟ إذا لم ترتدِه لبضعة أشهر، فلن تكون قطعة مناسبة لإضافتها إلى خزانة ملابسك.

المرحلة الثانية هي التفكير في الأنشطة اليومية وأسلوب الحياة، سيعطيك هذا الشيء معلومات دقيقة حول نوع الملابس التي ترتديها بانتظام.

ومن بين الأسئلة التي تساعدك على تسهيل هذه المرحلة: هل أنت شخص يحب البقاء في المنزل لمدة أطول؟ هل لديك وظيفة بدوام كامل أم جزئي؟ هل تمارس التمارين الرياضية بانتظام؟ اعتماداً على ما تفعله بوقتك، لن تحتاج إلى نفس الملابس، وبهذا ستختار بعناية القطع التي تناسب كل نشاط.

تعيشين حالة من الحيرة لاختيار إطلالتك اليومية؟ “الخزانة الكبسولة” الحل لشراء ملابس أقل والحصول على تنسيقات أكثر

بمجرد الانتهاء من هذه الخطوة، تأتي مرحلة أخرى وهي اختيار الملابس المفضلة، وتحليل الأسباب التي تجعلك تحبها عن غيرها.

عند الإجابة على هذا السؤال سيكون من السهل فهم أسلوبك في اللباس، والألوان المفضلة، والقصّات المناسبة، والأقمشة الأقرب إليك.

خطط الخزانة الكبسولة الخاصة بك

الآن بعد أن فهمت ما تحبه أكثر، يمكنك البدء في تخطيط خزانة الملابس الخاصة بك، وذلك عن طريق تحديد الرقم الذي ترغب في تجربته لكل نوع من أنواع الملابس.

سوف تعتمد هذه الأرقام على المناخ الذي تعيش فيه، وأسلوب حياتك، وعدد مرات غسل الملابس في الأسبوع.

إذ ليس عليك اتباع أية قواعد، افعل ما هو الأفضل بالنسبة لك. اختر نظام ألوان محايدة مختلفة مثل الأبيض أو الأسود أو الرمادي أو الأزرق الفاتح أو الكريمي.

ويعود اختيار هذه الألوان على وجه الخصوص كونها سهلة التنسيق، وتتناسب معاً، ولا تحتاج ألواناً أخرى لتنسيقها معها.

يمكنك بعد ذلك إضافة بعض الألوان المميزة المفضلة لديك، والتي تناسب لون بشرتك، والتي ستتمكن من ارتدائها مع جميع الملابس الأخرى ذات الألوان المحايدة، مع اختيار نمط الملابس التي تريد دمجها، والتي من الضروري أن تكون مناسبة لشكل جسمك.

يجب عليك التفكير في خط الملابس التي تفضل، هل أنت أكثر في السراويل الضيقة؟ الجينز عالي الخصر أم منخفض الارتفاع؟ هل تشعر بتحسن عند ارتداء السترات القصيرة أم ذات الحجم الكبير؟ فكر في كل نمط من الملابس الممكنة واختر ما يناسبك.

كما يجب اختيار ألياف ملابسك بحكمة، على سبيل المثال، أفضل الألياف الطبيعية هي الكتان والقطن العضوي لأنها أكثر استدامة وقابلة للتنفس.

تعيشين حالة من الحيرة لاختيار إطلالتك اليومية؟ “الخزانة الكبسولة” الحل لشراء ملابس أقل والحصول على تنسيقات أكثر

طريقة بناء الخزانة الكبسولة

الآن بعد أن قمت بتخطيط خزانة الملابس الخاصة بك، سوف تصل إلى مرحلة التخلص من جميع الملابس التي لديك والتي لا تريد تضمينها للخزانة.

أزل كل ما لا تحبه، أو الذي لا يناسبك بشكل صحيح، أو الذي لا يوجد في لوحة الألوان الخاصة بك، أو الذي لا يناسب أسلوبك.

ولكن يرجى القيام بذلك بشكل عقلاني أكثر، أي عدم رمي الملابس في القمامة، وإنما يمكن بيعها أو التبرع بها، بهذا سيستطيع أشخاص آخرون الاستفادة منها، ولن تكون مضرة بالبيئة.

مع كل ما تبقى، تأكد من أنها تتوافق مع ما تريده في خزانة الملابس الخاصة بك، وابدأ في البناء من هناك!

يمكن في البداية تكوين الخزانة من الملابس المتوفرة لديك سابقاً، وبعد ذلك يمكن أن تشرع في الاستثمار في ملابس أكثر جودة واستدامة، وقادرة على العيش لمدة أطول.

ما هي الملابس التي يجب أن تتوفر بالخزانة الكبسولة؟

كما أشرنا في السابق، فإن تكوين خزانة كبسولة يعني اختيار قطع ملابس مستدامة، إلا أن التصميم من الممكن أن يختلف من شخص إلى آخر، حسب تفضيلاته، وشكل جسده، ونذكر منها القطع التالية بالنسبة للنساء:

  1. التيشرت الأبيض والرمادي والأسود
  2. سروال الجينز الأزرق الفاتح والأزرق الغامق والأسود
  3. سروال رسمي أسود وأزرق غامق وبيج
  4. فستان أسود واحد طويل وآخر قصير
  5. الجاكيت الرسمي في ألوان محايدة مثل البيج والأسود والبني
  6. معطف الترانش البيج الطويل
  7. جاكيت الجينز وقميص الجينز بأزرار
  8. القمصان الرسمية بألوان الأبيض والأزرق الفاتح والأسود
  9. كنزات مخملية قصيرة وطويلة بألوان محايدة مثل الرمادي والأسود والبني
  10. تنورة من الساتان وآخرى من القماش بألوان محايدة
  11. معطف شتوي من الكشمير بالأسود والبيج
  12. معطف شتوي خاص بالمطر لا يسمح بدخول الماء من خلاله
  13. حذاء رياضي أبيض
  14. حذاء شتوي طويل وآخر قصير بألوان محايدة
  15. صندل صيفي مريح
  16. حقيبة يد بيج أو بنية أو سوداء
  17. جاكيت جلد أسود بقصة راكبي الدراجات النارية

بالنسبة للرجال يمكن الاختيار من هذه القطع التي تناسبهم من اجل بناء الخزانة الكبسولة الخاصة بهم، مع الحفاظ على نفس الألوان، واختيار قصات متماشية مع شكل بنيتهم الجسمانية.


اشتري وجبة شاورما لـ شخص 1 من طاقمنا، (ادفع 5 دولار بواسطة Paypal) | لشراء وجبة اضغط هُنا


منشورات ذات صلة