غـــــــــــزة

يـــــــــــوم

أخبار

بعد أيام من “تفاخره” بإهداء ابنته تفجير منزل في غزة.. المقاومة تقتل جندياً إسرائيلياً في اشتباكات بالقطاع

في نهاية غير متوقعة، قتل الرقيب الإسرائيلي إيال مئير بيركوفيتش ضمن معارك قوات الاحتلال الإسرائيلي مع فصائل المقاومة في شمال القطاع، بعد 13 يوماً من إهداء طفلته الصغيرة في عيد ميلادها الثاني مقطع فيديو يوثق فيه تفجير مبنى سكني بغزة.

وبحسب بيان لجيش الاحتلال، فإن الرقيب أول إيال مئير بيركوفيتش، 28 عاماً، من الكتيبة 699 التابعة للواء 551، من القدس قتل ضمن جندي آخر أعلن عنهما  الجمعة 8 ديسمبر/كانون الأول 2023.

وقبل مقتله بـ13 يوما، بث مقطع فيديو خلال العد التنازلي لتفجير أحد المنازل في خان يونس، وعلق عليه قائلاً: “هذا التفجير إهداء لأميرتي الصغيرة إيلي في عيد ميلادها الثاني”. وبعد ذلك، يظهر تعرض المبنى السكني المكون من عدة طوابق في قطاع غزة لانفجار هائل.




وأثار تصرف الضابط الإسرائيلي غضب لدى الناشطين الفلسطينيين والعرب، حيث اعتبر مغردون على مواقع التواصل الاجتماعي تصرفه أنه يعبّر عن اعتلال نفسي عند جنود الاحتلال.

وتداول إسرائيليون خلال أيام الحرب في قطاع غزة، بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية، عدداً من المقاطع المصورة المشابهة تعكس افتخار ضباط وجنود بتفجير مبان فلسطينية بالقطاع.

وعلى مدار 64 يوماً شن الجيش الإسرائيلي حرباً مدمرة على غزة، خلَّفت حتى مساء السبت 9 ديسمبر/كانون الأول، 17 ألفاً و700 شهيد، و48 ألفاً و780 مصاباً​​​​​​، معظمهم أطفال ونساء، ودماراً هائلاً في البنية التحتية، و”كارثة إنسانية غير مسبوقة”، بحسب مصادر رسمية فلسطينية وأممية.


اشتري وجبة شاورما لـ شخص 1 من طاقمنا، (ادفع 5 دولار بواسطة Paypal) | لشراء وجبة اضغط هُنا


منشورات ذات صلة