غـــــــــــزة

يـــــــــــوم

أخبار

“لم تُقطع رؤوس ولم تُقتل حوامل أو أطفال”.. تحقيق لصحيفة “ليبيراسيون” الفرنسية يكذب مزاعم الاحتلال بشأن هجوم “طوفان الأقصى”

كشف تحقيق أجرته صحيفة “ليبيراسيون” الفرنسية، نُشر الثلاثاء 12 ديسمبر/كانون الأول 2023، أن الادعاءات التي أصدرتها إسرائيل بشأن حدوث فظائع في هجوم عملية “طوفان الأقصى”، يوم السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي، كانت زائفةً، والهدف منها هو حشد الرأي العام الإسرائيلي والدولي للانتقام العنيف من غزة.

وأبان تحقيق الصحيفة أنه “لم تقطع رؤوس، ولم يوضع أطفال في أفران، أو تُبقر بطون حوامل، أو يتم تقييد أيادي أطفال خلف ظهورهم”.

كما كشفت الصحيفة أنه “خلال هجوم 7 أكتوبر/تشرين الأول لم يُقتل سوى رضيعة واحدة من ضمن 40 قاصراً قُتلوا في الهجوم”.




ولاحظ التحقيق الذي أجراه “قسم الاستقصاء”، التابع للجريدة، عدم اتساق مجموعة من الشهادات التي أدلت بها أطراف إسرائيلية، إلى جانب كون العديد منها كاذبة، وفقاً للبيانات التي جمعتها على مدى شهرين من الهجوم.

ووصلت الصحيفة إلى أن “هذه الفظائع الزائفة التي ادعتها إسرائيل كانت في إطار البروباغندا الإسرائيلية الرامية إلى حشد الدعم الدولي”، مشددة على أن هذه الحملة الدعائية شارك فيها جنود من قوات الاحتلال وعناصر في الوقاية المدنية، إلى جانب مسؤولين سياسيين كبار، ثم تساءلت الصحيفة: “هل شارك بنيامين نتنياهو، رئيس الوزراء الإسرائيلي، ورئيس إسرائيل، إسحاق هيرتسوغ، في نشر هذه الأكاذيب؟”.


اشتري وجبة شاورما لـ شخص 1 من طاقمنا، (ادفع 5 دولار بواسطة Paypal) | لشراء وجبة اضغط هُنا


منشورات ذات صلة