غـــــــــــزة

يـــــــــــوم

أخبار

“مدينون للشعب بفضحهم”.. رسالة من داخل الكونغرس تكشف تورط مشرعين بقمع دعوات وقف إطلاق النار بغزة

أفاد موقع Middle East Eye البريطاني، في تقرير نشره الأربعاء 13 ديسمبر/كانون الأول 2023، بأن مجموعة مكونة من 140 متدرباً وزميلاً في الكابيتول هيل وقّعوا على خطاب موجه إلى الكونغرس ينتقدون فيه كبار موظفيه والمُشرعين الأمريكيين؛ لقمعهم مطالب وقف إطلاق النار بغزة، في وقت يؤكد فيه استطلاع للرأي ارتفاعاً مهماً لنسبة الأمريكيين المطالبين بوقف آني لإطلاق النار في غزة.

في خطاب حصل عليه الموقع، الثلاثاء 12 ديسمبر/كانون الأول، قالت مجموعة من المتدربين في الكونغرس إنهم لم يعودوا قادرين على الصمت عن تزايد الدعوات التي تطالب بوقف إطلاق النار، سواء داخل قاعات الكونغرس الأمريكي أو بين عموم الشعب الأمريكي.

يقدمون معلومات مضللة 

جاء في الخطاب: “في حين أننا نمتنع عن إخبار قادتنا بطريقة تأدية وظائفهم، فإننا بوصفنا متدربين وزملاء، مدينون للشعب الأمريكي بفضح سوء التصرف الواضح من جانب الكونغرس”.




يقول المتدربون إن 71 مكتباً من أصل 535 مكتباً في الكونغرس، تلقت ما يصل إلى 700 ألف اتصال وخطاب ورسالة صوتية مسجلة تطالب جميعها بوقف إطلاق نار دائم في قطاع غزة المحاصر.

مع ذلك، وقع عددٌ قليلٌ من المشرعين، بالكاد يصل إلى 20 مشرعاً، ليصيروا مشاركين  في قرار “وقف إطلاق نارٍ الآن” الذي اقترحته عضو الكونغرس كوري بوش قبل أكثر من شهر.

فضلاً عن الانتقادات ضد المشرعين، أشار المتدربون أيضاً إلى انتقادات موجهة إلى كبار الموظفين في مكاتب الكونغرس، وقالوا: “في أمثلة عديدة، تعمد كبار الموظفين تقديم معلومات غير صحيحة عن هذه البيانات” إلى أعضاء الكونغرس.

ويقدم الخطاب، الذي لا يزال الموقعون عليه مجهولي الهوية، أحدث إشارة دالة على تنامي الاستياء من رد فعل واشنطن على الحرب في غزة.

جاء في الخطاب: “ربما لسنا أعلى الرتب في مكاتبنا، ولكننا سوف نواصل القيام بكل شيء في وسعنا لضمان الوصول إلى وقف إطلاق نار دائم، حتى عندما يفشل أعضاء الكونغرس في القيام بذلك”.

انفصال عن الشعب الأمريكي

في غضون ذلك، تزايد الدعم الأمريكي من أجل إنهاء الحرب، فقد توصل استطلاع رأي أجرته مؤسسة إبسوس بالتعاون مع وكالة Reuters، إلى أن غالبية المستجيبين يدعمون وقف إطلاق النار. ووجد استطلاع أحدث أن 61% من المستجيبين يدعمون دعوة أمريكية لوقف إطلاق نار دائم.

قال أحد الموقعين، الذي لم يكشف عن هويته: “الشيء الأشد إحباطاً الذي لاحظته أنا، وكثير من الناخبين، هو الانفصال بين ما يطلبونه وأفعال النواب”، وذلك  في تصريح لموقع Middle East Eye.

كما أوضح: “بل إنني كنت مشمئزاً من اللغة التي استخدمها بعض الموظفين عندما كانوا يتحدثون عن القضية أو عن إطلاق النار. إذ إن التقليل من ذكاء الأشخاص الذين يدعمون وقف إطلاق النار، ونشر معلومات مضللة بشكل صارخ داخل المكاتب حول الصراع، والسعي بقوة لجعل الموظفين الآخرين يشعرون بعدم الراحة، هي أشياء مروعة”.

ففي كل جنبات الحكومة، تتزايد المعارضة حول دعم واشنطن المحموم للحرب التي تشنها إسرائيل ضد قطاع غزة.

اعتصام داخل الكونغرس

فقد نظم عشرات الناشطين، الذين يدعون الولايات المتحدة إلى الضغط من أجل التوصل إلى وقف دائم للعدوان الإسرائيلي على غزة، الإثنين 11 ديسمبر/كانون الأول 2023؛ احتجاجاً داخل مبنى يضم مكاتب لمجلس الشيوخ الأمريكي قبل أن تنهي الشرطة احتجاجهم وتحتجز العشرات منهم.

الاحتجاج نظمته جماعات، منها “الحملة الأمريكية من أجل حقوق الفلسطينيين” و”الصوت اليهودي من أجل السلام”، وطالب المشاركون فيه الحكومة الأمريكية بتخصيص الأموال لأولويات محلية مثل الإسكان الميسر ورعاية الأطفال بدلاً من زيادة إمداد إسرائيل بالأسلحة الأمريكية.

الشرطة الأمريكية قابلت الوقفة بإلقاء القبض على أحد الناشطين بعد أن تسلق تمثالاً من الفولاذ الأسود ارتفاعه 15.5 متر للفنان ألكسندر كالدر. 

يما ردد آخرون هتاف “أوقفوا إطلاق النار الآن” بينما كانوا يقفون متشابكي الأيدي وهم يرتدون قمصاناً كتبوا عليها شعار “استثمر في الحياة”.

من جهتها، قالت شرطة الكونغرس إنها ألقت القبض في المجمل على 51 محتجزاً.


اشتري وجبة شاورما لـ شخص 1 من طاقمنا، (ادفع 5 دولار بواسطة Paypal) | لشراء وجبة اضغط هُنا


منشورات ذات صلة