غـــــــــــزة

يـــــــــــوم

أخبار

شبكة الجزيرة تعلن استشهاد مصورها بقطاع غزة.. ظل ينزف 5 ساعات بعد إصابته في قصف للاحتلال

قالت قناة “الجزيرة” الفضائية القطرية، مساء الجمعة 15 ديسمبر/كانون الأول 2023، إن مصورها في قطاع غزة، سامر أبو دقة، استشهد بعد إصابته في قصف إسرائيلي جنوب قطاع غزة، حيث كان يقوم بتغطية القصف الإسرائيلي على مدرسة فرحانة في خان يونس.

وسبق أن قالت “الجزيرة”، إن مراسلها وائل الدحدوح ومصورها سامر أبو دقة، قد أصيبا بشظايا جراء قصف إسرائيلي استهدف مدينة خان يونس جنوب قطاع غزة.

وأفاد شهود عيان بأن الدحدوح أصيب في يده وكتفه وبطنه بشظايا صاروخ من طائرة استطلاع جراء استهداف الجيش الإسرائيلي محيط مدرسة “حيفا” وسط خان يونس.




من جانبها، أفادت مصادر طبية بأن إصابة الصحفي الفلسطيني “متوسطة”، وأن حالته الصحية “مستقرة”.

وذكر الشهود أن سيارات الإسعاف لم تتمكن بعد من نقل المصور أبو دقة، بسبب حصار الآليات العسكرية الإسرائيلية للمنطقة المستهدفة بالقصف الجوي.

وأشاروا إلى أن عدداً آخر من المصابين ما زالوا محاصرين داخل المنطقة ذاتها.

وتعليقاً على إصابة الدحدوح وأبو دقة، قال المكتب الإعلامي الحكومي في غزة، إن “جيش الاحتلال يستهدف بشكل متعمدٍ طاقم قناة الجزيرة للمرة الرابعة على التوالي، في جريمة مكتملة الأركان ومخالفة للقانون الدولي”.

وأضاف في بيان، أن “إصابة الزميلين وائل الدحدوح وسامر أبو دقة تأتي في إطار ترهيب وتخويف الصحفيين، ومحاولة فاشلة لطمس الحقيقة ومنعهم من التغطية الإعلامية الفاضحة لجرائم الاحتلال بحق الأطفال والنساء والمدنيين”.

ولفت إلى أن الجيش الإسرائيلي “قتل خلال الحرب على غزة منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي 89 صحفياً، واعتقل 8 صحفيين وأصاب العديد منهم”.

واعتبر أن “هذا يدلل على أن الصحفيين والإعلاميين في دائرة القتل والاستهداف المتعمد من الجيش الإسرائيلي”.

في سياق متصل قالت قناة الجزيرة، في بيان لها: “ندين الهجوم الإسرائيلي الذي أصيب فيه الزميلان وائل الدحدوح وسامر أبو دقة”، وأضافت أن “قوات الاحتلال عرقلت وصول فرق الإسعاف للزميل سامر أبو دقة الذي يعاني من إصابة بالغة”.

في بيانها قالت كذلك “الجزيرة”: “نؤكد أن هذه الجريمة الجديدة جزء من عملية استهداف ممنهجة لمراسلي الشبكة وعائلاتهم في قطاع غزة”. وطالبت المجتمع الدولي بالضغط على إسرائيل لحماية المدنيين وعمال الإغاثة والأطباء والإعلاميين، كما طالبت القناة: “بمحاسبة الإسرائيليين المسؤولين عن هذه الجرائم في قطاع غزة”.

ومنذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، يشن الجيش الإسرائيلي حرباً مدمرة على غزة خلّفت حتى مساء الخميس 18 ألفاً و787 شهيداً و50 ألفاً و897 مصاباً، معظمهم أطفال ونساء، ودماراً هائلاً في البنية التحتية و”كارثة إنسانية غير مسبوقة”، بحسب مصادر فلسطينية وأممية.


اشتري وجبة شاورما لـ شخص 1 من طاقمنا، (ادفع 5 دولار بواسطة Paypal) | لشراء وجبة اضغط هُنا


منشورات ذات صلة