غـــــــــــزة

يـــــــــــوم

أخبار

اشتباك من “النقطة صفر”.. “القسام” تنشر فيديو جديداً يوثق إحدى معاركها مع 10 جنود إسرائيليين في جحر الديك

نشرت كتائب “القسام” الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية حماس يوم  السبت  16 ديسمبر/كانون الأول 2023، مقطع فيديو يوثق هجوم مقاتليها على مجموعة من جنود الاحتلال من النقطة صفر في منطقة جحر الديك في قطاع غزة خلال الأيام الماضية.

مقطع الفيديو والذي نشرته قناة “الجزيرة” الفضائية تضمن توثيق اشتباك مقاتلي كتائب القسام مع 10 من جنود الاحتلال الإسرائيلي من مسافة صفر داخل خيمة عسكرية.

اشتباك لمقاتلي القسام مع جنود الاحتلال 

قالت كتائب القسام في رسالة عبر قناتها على منصة “تليغرام”، إن المجاهدين اشتبكوا مع قوات الاحتلال من مسافة صفر بمنطقة جحر الديك وسط قطاع غزة، وإن المجاهدين تمكنوا من الاستيلاء على قطعة سلاح M16 من أحد الجنود، وعادوا إلى قواعدهم بسلام.




في سياق متصل، فقد اعتبرت “كتائب القسام” الجناح المسلح لحركة “حماس”، السبت، أن إسرائيل “تقامر بحياة جنودها الأسرى الذين تعمدت إعدام ثلاثة منهم الجمعة”، قائلة إن هذا يأتي ضمن “محاولة يائسة للتخلص من عبء الملف”.

وقال أبو عبيدة متحدث “القسام”، في بيان: “ما زال العدو يقامر بحياة جنوده الأسرى لدى المقاومة غير آبه بمشاعر عائلاتهم”.

وأضاف أن إسرائيل “تعمدت بالأمس إعدام ثلاثة من جنودها الأسرى وآثرت قتلهم على تحريرهم، وهو ذات السلوك الإجرامي المفضوح الذي مارسته ولا تزال بحق أسراها في غزة”.

واعتبر أن ذلك يأتي في “محاولة يائسة منها للتخلص من عبء هذا الملف واستحقاقاته التي تعرفها جيداً”.

يذكر أنه وفي يوم الجمعة، أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي أن قواته قتلت “خطأ” ثلاثة من المحتجزين لدى حركة “حماس”، أثناء المعارك في منطقة الشجاعية شرق مدينة غزة.

مقتل جنود إسرائيليين بنيران صديقة

في حين كشف تحقيق أولي لجيش الاحتلال الإسرائيلي نشر تفاصيله إعلام إسرائيلي بينه “هيئة البث” الرسمية وإذاعة الجيش، السبت، عن تصرف الجنود بشكل “مخالف” لتعليمات إطلاق النار، وقتلهم 3 محتجزين إسرائيليين كانوا يحملون “راية بيضاء” في حي الشجاعية.

وأوضح التحقيق أن الجنود الإسرائيليين تصرفوا بشكل “مخالف” لتعليمات إطلاق النار، مضيفاً أن “المحتجزين الثلاثة خرجوا من مبنى على بعد عشرات الأمتار من القوات الإسرائيلية الموجودة في المكان، بينما كان أحدهم يحمل راية بيضاء”.

كما نشرت “كتائب القسام” السبت، مقطعاً مصوراً تعليقاً على قتل الجيش الإسرائيلي محتجزيه الثلاثة، قائلة إن “الوقت ينفد”. وعنونت “القسام” مقطعها المصور بـ”الوقت ينفد”، وذلك باللغات العربية والإنجليزية والعبرية.

وعرض المقطع المصور في نحو دقيقة ونصف، مشاهد القصف الإسرائيلي العشوائي على مناطق بقطاع غزة، بالتزامن مع عرض مقاطع مصورة لمحتجزين إسرائيليين قتلوا جراء القصف.

وأوردت “القسام” إفادة إسرائيلية كانت محتجزة سابقاً بغزة قبل مقتلها، قولها: “نخشى أن نموت من الصواريخ، من فضلكم توقفوا”.

كما أشار المقطع إلى وصول حصيلة قتلى المحتجزين الإسرائيليين في القطاع إلى 9، آخرهم الثلاثة الذين قتلوا “خطأ” بحي الشجاعية.

وفي صورة أخرى نشرتها “القسام” على “تليغرام”، السبت، بعنوان: “الخيار لكم في توابيت أم أحياء!”، يظهر في جزئها العلوي صورة إحدى المحتجزات الإسرائيليات المحررات، بينما يبدو في الجزء الأسفل رمزاً لتابوت الموتى.

أما مساء الجمعة، تظاهر أمام مبنى هيئة الأركان في تل أبيب المئات من عائلات المحتجزين الإسرائيليين في غزة، مطالبين حكومتهم بإبرام صفقة جديدة مع الفصائل الفلسطينية لإعادة أسراهم.

قصف إسرائيلي على غزة

بحسب تقديرات سابقة لقناة “12” الإسرائيلية (خاصة)، فإن الأسرى الثلاثة الذين أعلن الجمعة مقتلهم “خطأ”، “استطاعوا الفرار من خاطفيهم، أو تم التخلي عنهم خلال الأيام الأخيرة من أسرهم، والذي كان على ما يبدو في مكان قريب من مكان الحادث”.

كانت “كتائب القسام”، و”سرايا القدس” الجناح المسلح لحركة الجهاد الإسلامي، أعلنتا سابقاً مقتل عدد من الأسرى الإسرائيليين المحتجزين لديهما جراء القصف الإسرائيلي على قطاع غزة منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول 2023.

ووفق إحصاءات إسرائيلية قتلت “حماس” خلال هجومها في 7 أكتوبر/تشرين الأول 2023 على مستوطنات ونقاط عسكرية في غلاف غزة نحو 1200 إسرائيلي وأصابت حوالي 5431 وأسرت نحو 239 بادلت العشرات منهم خلال هدنة إنسانية استمرت 7 أيام حتى 1 ديسمبر/كانون الأول الجاري، مع إسرائيل التي تحتجز في سجونها 7800 فلسطيني، بينهم أطفال ونساء.

جدير بالذكر أنه ومنذ 7 أكتوبر/تشرين الأول 2023 يشن الجيش الإسرائيلي حرباً مدمرة على غزة خلّفت حتى الجمعة 18 ألفاً و800 قتيل و51 ألف مصاب، معظمهم أطفال ونساء، ودماراً هائلاً في البنية التحتية و”كارثة إنسانية غير مسبوقة”، بحسب مصادر فلسطينية وأممية.


اشتري وجبة شاورما لـ شخص 1 من طاقمنا، (ادفع 5 دولار بواسطة Paypal) | لشراء وجبة اضغط هُنا


منشورات ذات صلة