أخبار

ملك بريطانيا الجديد ينعي والدته في أول بيان له بعد رحيلها: أكبر لحظة حزن بالنسبة لي

وصف الملك الجديد لبريطانيا، تشارلز، مساء الخميس 8 سبتمبر/أيلول 2022، وفاة والدته الملكة إليزابيث الثانية بأنها تمثل أكبر لحظة حزن بالنسبة له.

وقال الملك تشارلز في أول بيان له بعد توليه العرش الملكي خلفاً لوالدته: “أعرف أن بريطانيا والكومنولث والملايين حول العالم سيفتقدونها”.

وأعلن قصر باكنغهام، مساء الخميس، وفاة الملكة إليزابيث الثانية عن عمر ناهز 96 عاماً، وذلك بعد ساعات من إعلان القصر الملكي البريطاني عن تدهور الحالة الصحية للملكة إليزابيث.

أضاف قصر باكنغهام في بيان: “توفيت الملكة بسلام في بالمورال بعد ظهر اليوم”، كما جاء في البيان: “الملك وعقيلته سيبقيان في بالمورال هذا المساء وسيعودان إلى لندن غداً”.

بعد وفاة الملكة إليزابيث، يصبح ابنها الأكبر تشارلز الذي يبلغ من العمر 73 عاماً، ملك بريطانيا تلقائياً وقائداً لكومنولث يضم 14 دولة أخرى، من بينها أستراليا وكندا ونيوزيلندا.

يأتي ذلك بعد أن أعلن قصر باكنغهام في وقت سابق من الخميس، أن أطباء الملكة إليزابيث “قلقون” بشأن حالتها الصحية، ويوصون بوضعها تحت الرعاية الطبية، في حين قالت رئيسة الوزراء ليز تراس إن “بريطانيا بكاملها قلقة للغاية” بشأن صحة الملكة.

فيما تصاعدت المخاوف بشأن صحة الملكة البالغة من العمر 96 عاماً، حينما أرجأت، الأربعاء 7 سبتمبر/أيلول، اجتماع مستشاري المجلس الخاص الذي كان من المقرر عقده الأربعاء؛ بعد أن نصحها الأطباء بالراحة.

حيث قال قصر باكنغهام في بيان، الأربعاء 7 سبتمبر/أيلول: “بعد يوم حافل، قبلت جلالتها بعد ظهر اليوم نصيحة الأطباء بالراحة. وهذا يعني أنه سيتم تحديد موعد آخر لاجتماع المجلس الخاص للملكة، الذي كان من المقرر عقده مساء اليوم”.