غـــــــــــزة

يـــــــــــوم

أخبار

تبادل الأسرى، والانسحاب من غزة وإعادة الإعمار.. النص الكامل لمقترح وقف الحرب، وإسرائيل تنتظر رد حماس

نشر موقع ميدل إيست آي البريطاني، الجمعة 7 يونيو/حزيران 2024، النسخة الكاملة من اقتراح وقف إطلاق النار الذي قدمته إسرائيل ومرره الوسطاء إلى حماس الأسبوع الماضي.

ووفقاً لوثيقة المقترح، يمكن تمديد “وقف إطلاق النار المؤقت” بعد المرحلة الأولى التي تمتد  42 يوماً “طالما استمرت المفاوضات بشأن شروط المرحلة الثانية من الاتفاق”.

  • وفيما يلي النص الكامل لمقترح الصفقة المقترحة:

مبادئ عامة لاتفاق بين الجانب الإسرائيلي والجانب الفلسطيني في غزة بشأن تبادل الرهائن والأسرى واستعادة الهدوء المستدام

رد إسرائيل على اقتراح 6 مايو/أيار 2024




الغرض من هذا الإطار هو إطلاق سراح جميع الرهائن الإسرائيليين المدنيين والعسكريين في قطاع غزة، سواء كانوا أحياءً أم لا، والذين تم احتجازهم  مقابل عدد يتم الاتفاق عليه من الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية، واستعادة الهدوء المستدام الذي من شأنه تحقيق وقف دائم لإطلاق النار، وانسحاب القوات الإسرائيلية من قطاع غزة، وإعادة إعمار غزة، وفتح المعابر الحدودية، وتسهيل حركة الأشخاص ونقل البضائع.

تتكون الاتفاقية الإطارية من 3 مراحل مترابطة، مع مراعاة ما يلي:

المرحلة الأولى (42 يوماً):

1. الوقف المؤقت للعمليات العسكرية من قبل الطرفين وانسحاب القوات الإسرائيلية شرقاً بعيداً عن المناطق المكتظة بالسكان على طول الحدود في كافة مناطق قطاع غزة، بما في ذلك وادي غزة (محور نتساريم ودوار الكويت) على النحو الوارد أدناه.

2. وقف مؤقت للحركة الجوية (العسكرية والمراقبة) في قطاع غزة لمدة 10 ساعات يومياً، ولمدة 12 ساعة يومياً خلال الأيام التي سيتم فيها تبادل الرهائن والأسرى.

3. عودة النازحين إلى أماكن إقامتهم والانسحاب من وادي غزة (محور نتساريم ودوار الكويت):

أ. في اليوم السابع (بعد إطلاق سراح 7 من الرهائن من النساء المحتجزات)، ستنسحب القوات الإسرائيلية بشكل كامل من شارع الرشيد شرقاً إلى شارع صلاح الدين، وسيتم تفكيك المواقع والمنشآت العسكرية بالكامل في المنطقة، وبدء عودة النازحين إلى أماكن إقامتهم (دون حمل السلاح أثناء العودة)، وحرية تنقل السكان في كافة مناطق قطاع غزة، ودخول المساعدات الإنسانية عبر شارع الرشيد اعتباراً من اليوم الأول دون قيود.

ب. في اليوم الـ22، ستنسحب القوات الإسرائيلية من وسط قطاع غزة (خاصة محور نتساريم ومحور دوار الكويت) شرق شارع صلاح الدين إلى منطقة على طول الحدود، وسيتم تفكيك المواقع والمنشآت العسكرية بالكامل، واستمرار عودة النازحين إلى ديارهم (دون حمل السلاح أثناء العودة) في شمال قطاع غزة، وسيتاح للسكان حرية التنقل في كافة مناطق القطاع.

ج. بدءاً من اليوم الأول، سيتم السماح بدخول كميات كافية من المساعدات الإنسانية والإغاثية والوقود (600 شاحنة يومياً تشمل 50 شاحنة وقود، ويخصص 300 شاحنة منها للشمال)، بما في ذلك الوقود اللازم لتشغيل محطة الكهرباء ‏والتجارة والمعدات المدنية اللازمة لإزالة الركام، وتأهيل وتشغيل المستشفيات والمراكز الطبية والمخابز في كافة مناطق قطاع غزة، واستمرار ما سبق ذكره طوال مراحل الاتفاقية.

4. تبادل الرهائن والأسرى:

خلال هذه المرحلة، ستطلق حماس سراح 33 من الرهائن الإسرائيليين (الأحياء والأشلاء/رفات الموتى) بما يشمل ‏النساء (المدنيات ‏والمجندات)، والأطفال (دون سن ‌‎19‌‏ من غير المجندين) وكبار السن (فوق سن ‌‎50‌‏)، والمدنيين المرضى والجرحى، مقابل إطلاق سراح عدد من الأسرى الفلسطينيين في السجون والمعتقلات الإسرائيلية، وذلك وفقاً لما يلي:

أ. ستطلق حماس سراح جميع النساء والأطفال المدنيين الإسرائيليين الأحياء (أقل من 19 عاماً من غير المجندين)، مقابل إطلاق إسرائيل سراح 30 طفلًا وامرأة مقابل كل رهينة إسرائيلية سيتم إطلاق سراحها، بناءً على القوائم التي ستقدمها حماس حسب أقدمية الاعتقال.

ب. ستطلق حماس سراح جميع الرهائن المسنين الإسرائيليين الأحياء (فوق سن 50 عاماً)، والمدنيين المرضى والجرحى، مقابل إطلاق إسرائيل سراح ‌‎30‌‏ أسيراً من كبار السن (فوق ‌‎50‌‏ عاماً) والمرضى (على أن لا ‏يزيد الباقي من محكوميتهم عن ‌‎15‌‏ عاماً) مقابل كل رهينة إسرائيلية محتجزة، بناءً على القوائم التي ستقدمها حماس حسب أقدمية الاعتقال.

ج. ستطلق حماس سراح جميع المجندات الإسرائيليات الأحياء مقابل إطلاق ‏إسرائيل سراح ‌‎50‌‏ أسيراً من سجونها مقابل كل محتجزة إسرائيلية يتم إطلاق ‏سراحها (‌‎30‌‏ مؤبداً، و‎20‌‏ حكماً على ألا تزيد المدة المتبقية من محكوميتهم عن ‌‎15‌‏ عاماً) ‏بناءً على قوائم تقدمها حماس مع مراعاة القوائم التي سيتم إدراجها في القائمة، باستثناء عدد يتفق عليه من الأسرى ‌‏(‌‎100‌‏ على الأقل) الذين ‏سيتم ‏مناقشتهم في المرحلة الثانية. يتم إخلاء سبيل عدد من الأسرى يتم الاتفاق عليه (‌‎50‌‏ على الأقل) ‏من المحكوم عليهم ‏بالمؤبد في الخارج أو في غزة. ‏

5. آلية تبادل الرهائن والأسرى بين الجانبين خلال المرحلة الأولى:

أ. في اليوم الأول، ستطلق حماس سراح ‎3‌‏ محتجزات إسرائيليات مدنيات. وفي اليوم السابع، ستطلق حماس سراح ‌‎4‌‏ ‏محتجزات إسرائيليات مدنيات أخريات. بعد ذلك، ستطلق حماس سراح 3 رهائن إسرائيليين كل 7 أيام، بدءاً بالنساء (المدنيين والمجندات)، وجميع الرهائن الأحياء قبل تسليم الأشلاء/رفات الموتى. خلال الأسبوع السادس، ستطلق حماس سراح جميع الرهائن المتبقين المشمولين في هذه المرحلة مقابل قيام إسرائيل بإطلاق سراح العدد المتفق عليه من السجناء الفلسطينيين من السجون الإسرائيلية، رهناً بالقوائم التي ستقدمها حماس.

ب. وبحلول اليوم السابع، ستقدم حماس معلومات عن عدد الرهائن الإسرائيليين الذين سيتم إطلاق سراحهم خلال هذه المرحلة.

‏‌ج. ‏في الأسبوع السادس (وبعد إطلاق سراح هشام السيد وأفيرا مانغستو واللذين يعدان من ‏ضمن المحتجزين الـ‎33‌‏ المتفق على إطلاق سراحهم في المرحلة الأولى) يطلق الجانب الإسرائيلي ‏سراح ‌‎47‌‏ أسيراً من صفقة شاليط والذين ‏تم إعادة اعتقالهم. ‏

د. وفي حال لم يصل عدد الرهائن الإسرائيليين الأحياء المقرر إطلاق سراحهم خلال هذه المرحلة إلى 33، فسيتم استكمال الفارق من خلال تسليم عدد مماثل من الأشلاء/رفات الموتى من نفس الفئات لهذه المرحلة. في المقابل، ستطلق إسرائيل سراح جميع النساء والأطفال (أقل من 19 عاماً من غير المسلحين) الذين تم اعتقالهم من قطاع غزة بعد 7 أكتوبر/تشرين الأول 2023، وسيتم ذلك في الأسبوع السادس.

ه. ترتبط عملية التبادل بمدى الالتزام بالبنود الواردة في الاتفاق بما في ذلك وقف العمليات العسكرية من قبل الطرفين، وانسحاب القوات الإسرائيلية، وعودة النازحين داخلياً، ودخول المساعدات الإنسانية.

6. لن يتم إعادة اعتقال الأسرى الفلسطينيين المفرج عنهم بناءً على نفس التهم التي اعتقلوا عليها سابقاً، ولن يبادر الجانب الإسرائيلي بعودة الأسرى الفلسطينيين المفرج عنهم لقضاء ما تبقى من محكوميتهم. ولن يُطلب من الأسرى الفلسطينيين المفرج عنهم التوقيع على أي وثيقة كشرط لإطلاق سراحهم.

‏7. ‏لا تشكل مفاتيح تبادل المحتجزين والأسرى الخاصة بالمرحلة الأولى أعلاه أساساً للتفاوض على ‏مفاتيح ‏التبادل للمرحلة الثانية. ‏

8. في موعد لا يتجاوز اليوم السادس عشر، تبدأ المفاوضات غير المباشرة بين الجانبين للاتفاق على شروط تنفيذ المرحلة الثانية من هذا الاتفاق، بما في ذلك تلك المتعلقة بمفاتيح تبادل الرهائن والأسرى [الجنود والرجال المتبقين]، ويجب أن يتم الاتفاق على ذلك قبل نهاية الأسبوع الخامس من هذه المرحلة.

9. ستتولى الأمم المتحدة ووكالاتها والمنظمات الأخرى عملها في تقديم الخدمات الإنسانية في كافة مناطق قطاع غزة، واستمرار ما سبق ذكره طوال مراحل الاتفاقية.

10. البدء بإعادة تأهيل البنية التحتية (كهرباء، مياه، صرف صحي، اتصالات وطرق) في كافة مناطق قطاع غزة، وإدخال الكمية المتفق عليها من المعدات اللازمة للدفاع المدني وإزالة الأنقاض، واستمرار المذكورة أعلاه في جميع مراحل الاتفاق.

11. تسهيل دخول الإمدادات والمستلزمات اللازمة لإيواء النازحين الذين فقدوا منازلهم خلال الحرب (ما لا يقل عن 60 ألف مسكن مؤقت – كرفانات – و200 ألف خيمة).

12. بعد إطلاق سراح جميع المجندات الإسرائيليات، يسمح لعدد من الجرحى العسكريين المتفق عليه بالسفر معبر رفح لتلقي العلاج الطبي، وزيادة عدد المسافرين والمرضى والجرحى عبر معبر رفح وإزالة القيود المفروضة على السفر وعودة حركة البضائع والتجارة. 

13. البدء في اتخاذ الترتيبات والخطط اللازمة لإعادة الإعمار الشامل للمنازل والمرافق المدنية والبنية التحتية المدنية التي دمرت خلال الحرب، ودعم المتضررين تحت إشراف عدد من الدول والمنظمات بما في ذلك مصر وقطر والأمم المتحدة.

14. تستمر جميع الإجراءات الخاصة بهذه المرحلة، بما في ذلك الوقف المؤقت للعمليات العسكرية من قبل الجانبين، والجهود المبذولة لتوفير المساعدات الإغاثية والإيواء، وانسحاب القوات، وما إلى ذلك، في المرحلة الثانية أيضاً طالما تواصلت المفاوضات بشأن شروط تنفيذ المرحلة الثانية من هذا الاتفاق. وعلى ضامني هذا الاتفاق بذل قصارى جهودهم لضمان استمرار تلك المفاوضات غير المباشرة حتى يتمكن الجانبان من التوصل إلى اتفاق بشأن شروط تنفيذ المرحلة الثانية من هذا الاتفاق.

المرحلة الثانية (42 يوماً):

15. الإعلان عن استعادة الهدوء المستدام (وقف العمليات العسكرية والأعمال العدائية بشكل دائم)، وبدء ذلك قبل البدء بتبادل الرهائن والأسرى بين الطرفين، جميع من تبقى من الرهائن الإسرائيليين من الرجال الأحياء (مدنيون وجنود) مقابل عدد من الأسرى في السجون والمعتقلات الإسرائيلية، والانسحاب الكامل للقوات الإسرائيلية من قطاع غزة.

المرحلة الثالثة (42 يوماً):

16. تبادل جميع أشلاء/رفات الموتى لدى الطرفين بعد تحديد أماكنها والتعرف عليها.

17. البدء بتنفيذ خطة إعادة إعمار قطاع غزة لمدة 3-5 سنوات بما في ذلك المساكن والمرافق المدنية والبنية التحتية المدنية ودعم جميع المتضررين تحت إشراف عدد من الدول والمنظمات، بما في ذلك مصر وقطر والأمم المتحدة. 

18. فتح المعابر الحدودية وتسهيل حركة الأشخاص ونقل البضائع.

الدول الضامنة للاتفاق:
قطر ومصر والولايات المتحدة


اشتري وجبة شاورما لـ شخص 1 من طاقمنا، (ادفع 5 دولار بواسطة Paypal) | لشراء وجبة اضغط هُنا


شبكة الغد الإعلامية - مؤسسة إعلامية مُستقلة تسعى لـ تقديم مُحتوى إعلامي راقي يُعبّر عن طموحات وإهتمامات الجمهور العربي حول العالم ونقل الأخبار العاجلة لحظة بلحظة.

منشورات ذات صلة