غـــــــــــزة

يـــــــــــوم

من أمريكا

من المستشفى.. البنتاغون يؤكد أن أوستن “يراقب عمليات وزارة الدفاع”

قال السكرتير الصحفي للبنتاغون، بات رايدر، إن وزير الدفاع، لويد أوستن، لا يزال في مركز “والتر ريد” الطبي العسكري، مؤكدا أنه “في حالة جيدة”، و”يواصل مراقبة العمليات اليومية لوزارة الدفاع”.

وأوضح رايدر أن أوستن “على اتصال بكبار موظفيه، ولديه حق الوصول الكامل إلى قدرات الاتصالات الآمنة المطلوبة، ويواصل مراقبة العمليات اليومية لوزارة الدفاع في جميع أنحاء العالم”.

وشارك أوستن بنشاط هذا الأسبوع في الإشراف على مشاركة الجيش الأميركي وتوجيهه في الضربات ضد أهداف عسكرية في المناطق التي يسيطر عليها الحوثيون في اليمن.

وبناء على توجيهات الرئيس جو بايدن، أعطى أوستن الأمر للقيادة المركزية الأميركية لتنفيذ الضربات ومراقبة العملية.

وأجرى أوستن، الجمعة، مكالمات هاتفية مع رئيس لجنة القوات المسلحة في مجلس النواب، النائب مايك روجرز ، والعضو البارز في لجنة القوات المسلحة بمجلس الشيوخ، السناتور روجر ويكر، والعضو البارز في لجنة القوات المسلحة بمجلس النواب، النائب آدم سميث، وفق البيان.

وقال رايدر: “ليس لدينا تاريخ محدد لخروج الوزير أوستن من المستشفى في هذا الوقت، لكننا سنستمر في تقديم تحديثات يومية حتى ذلك الحين”.

وتم تشخيص أوستن (70 عاما) الذي خدم في الجيش طوال مسيرته المهنية وتُعرف عنه حمايته خصوصيته إلى حد كبير، بسرطان البروستات، مطلع ديسمبر، وخضع لجراحة بتخدير كامل في 22 ديسمبر.

وعاد ونُقل إلى المستشفى في الأول من يناير، بسبب مضاعفات بعد التهاب في المسالك البولية، وما زال يخضع للعلاج.


اشتري وجبة شاورما لـ شخص 1 من طاقمنا، (ادفع 5 دولار بواسطة Paypal) | لشراء وجبة اضغط هُنا


منشورات ذات صلة